03/29/1439 - 09:03

مدرسة سعودية افتراضية للتعليم عن بعد في المملكة المتحدة

وقعت الملحقية الثقافية في بريطانيا اتفاقية تعاون مع مدارس الرياض لإطلاق مبادرة «مدرسة الرياض الافتراضية» للتعلم عن بعد في المملكة المتحدة، كأول منصة تعليم عن بعد لأبناء الموظفين السعوديين في الخارج والمبتعثين لتقديم دروس الهوية الوطنية.

وقع الاتفاقية كل من الملحق الثقافي الدكتور عبدالعزيز بن علي المقوشي ومدير عام مدارس الرياض عبدالرحمن بن راشد الغفيلي في مقر الملحقية في العاصمة البريطانية لندن، وأوضح الملحق الثقافي في بريطانيا الدكتور المقوشي أن المبادرة تأتي انطلاقًا من حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - على حماية الهوية الوطنية لمواطنيها المبتعثين وأبنائهم، وانطلاقًا من مسؤولية الملحقيات الثقافية في هذا الخصوص.

وأشار إلى توجيهات معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى في الاستفادة من تقنيات التعليم والتعلم عن بعد في التعليم العام ضمن استراتيجية الوزارة في نشر ثقافة التعليم الإلكتروني في مراحل مبكرة من التعليم المدرسي وفق رؤية المملكة 2030.

من جانبه أوضح مدير عام مدارس الرياض عبدالرحمن بن راشد الغفيلي أن هذه المبادرة ستسهم في اكتساب المعارف والمهارات اللازمة في مواد الهوية الوطنية: التربية الإسلامية، واللغة العربية، والاجتماعيات للطلاب والطالبات من أبناء وبنات المبتعثين والموظفين السعوديين في الخارج، وأكّد أن المبادرة ستطبق المقررات الدراسية التي أقرتها وزارة التعليم وفق منهج تفاعلي يراعي حاجات الطالب أو الطالبة والمستوى المعرفي والمهاري لكل منهم في المواد التي ستدرس ضمن هذه المبادرة في أيام السبت من كل أسبوع ما بين الساعة التاسعة صباحًا والساعة الثالثة عصرًا، وأشار إلى أنه سيمنح أولياء الأمور حرية الاختيار للمستوى المناسب لابنائهم فعليًا في المقررات الدراسية التي سيتم تدريسها، بغض النظر عن العمر أو المرحلة الدراسية التي يُدرس بها الطالب أو الطالبة في نظام التعليم الانجليزي.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA