01/06/1439 - 10:15

السمنة والسكري خطر على المجتمع 

كتب: مساعد الغنيم

نظم المركز الجامعي لأبحاث السمنة بكلية الطب مؤخراً ندوة توعوية للتعريف بمخاطر السمنة والسكري على أفراد المجتمع، بالتعاون مع مركز التثقيف الصحي بمدينة جامعة الملك سعود الطبية، وتهدف الحملة إلى إطلاع الباحثين والأطباء على أحدث الاتجاهات في مجال البحوث وإدارة مرضي السمنة والسكري، من خلال مناقشة عدة محاور كالعلاقة بين السمنة والسكري، ودور الخلايا الدهنية وتأثيرها على السمنة والسكري، والطرق الحديثة لعلاج أمراض السمنة والسكري، وأحدث الوسائل لعلاج مرضي السمنة والسكري، كما صاحب الندوة معرض توعوي حول السمنة وخطورتها على المجتمع.

صرح بذلك مدير المركز الجامعي لأبحاث السمنة الدكتور عاصم بن عبدالعزيز الفدّا، مضيفاً أن هذه الفعالية تأتي امتدادًا لمشاركات المركز في تعريف أفراد المجتمع والمتخصصين في علاج السمنة والسكري وتوعيتهم بأهمية اتباع وسائل وقائية للتقليل من آثار هذه الأمراض على صحة الفرد والمجتمع، مشيراً إلى أن هذه الحملة تضمنت كذلك محاضرات علمية للتعريف بالعلاجات الحديثة للسمنة. 

وحول دور المركز الجامعي لأبحاث السمنة في توعية المجتمع أكد الدكتور الفدّا أن المركز يقوم بالعديد من الأنشطة الثقافية والعلمية في مجال السمنة والأمراض المصاحبة لها، وكان آخر هذه الأنشطة الدورة العلمية المتخصصة في إجراء الأبحاث العلمية والتي شارك فيها ثلاثون متدرباً ومتدربة من عدة جهات حكومية وخاصة، واستمرت لمدة أربعة أيام، وشملت تدريباً عملياً على تقنيات علمية متقدمة في مجال الأبحاث الحيوية، كما يقيم المركز كذلك سنوياً دورة تدريبية صيفية لطلاب وطالبات الجامعة تهدف إلى إكسابهم المهارات الأساسية في إجراء البحوث العملية داخل المختبرات المجهزة بالمركز، وتقام هذه الدورة الصيفية لهذا العام للسنة الخامسة على التوالي.

0

قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد