09/05/1438 - 06:43

النمل ليس بالبراءة التي نعتقدها!

زاوية: غرائب حول العالم

يُعتبر النمل من أكثر أنواع الحشرات المألوفة للبشر من بين عشرة آلاف نوع من الحشرات؛ لكنه ليس بالبراءة التي يعتقدها البعض، إذ رغم كونه من المخلوقات المنظمة جدًا إلا أنه ليس مخلوقاً أليفاً كما نعتقد؛ فهو مخلوق يتمتع بذكاء شديد ويستطيع أن يتكاثر ليظل بهذه الأعداد الكبيرة على الرغم من ضآلة حجمة، وقد ظهرت معلومات مؤكدة مؤخراً قد تُغير فكرتنا عن هذه الحشرة.

في أمريكا الجنوبية هناك نوع من النمل يسمى بالنمل النجار «carpenter ant»، هذا النوع يُمكن أن يصاب بنوع من الفطريات التي تُصيب دماغ النملة ويؤدي إلى تدهور حالتها ومن ثم تموت، وفي دراسة لهذه الفطريات وجد الباحثون أن النمل غير المُصاب يتخلص من النمل المريض بقتله وتدمير الجسد المُصاب بالمرض أو إبعاده عن المستعمرة، بالإضافة إلى أن هذا النوع من النمل يقوم  بإرسال النمل الأكبر سنًا خارج المستعمرة للقيام بالأعمال الخطيرة في العالم الخارجي في حين أن النمل الأصغر سنًا يبقي داخل المستعمرة، فهو يجبر كبار السن ليخاطروا بحياتهم لجمع الغذاء للمستعمرة بأكملها.

هناك نوع آخر من النمل يوجد في جزيرة بالقرب من أستراليا ويسمى بالنمل المجنون «crazy ants» والغريب أن هذا النوع ينجذب إلى الكهرباء مما يتسبب في تلف أجهزة التلفزيون والأسلاك والعديد من الأجهزة الكهربائية، وقد تم اكتشاف أن التوت هو المبيد المناسب لهذا النوع، وقد وضعت الحكومة الأسترالية خطة لإبادته والقضاء عليه؛ لكن للأسف فقد صنع مستعمرات كبيرة مع عدد من الملكات مما جعل من المستحيل تقريبًا إبادتة، ويتم العثور على أكوام من هذا النمل في كل زاوية وركن في المنازل والشركات، وهو قد يتسبب أيضًا في قتل الحيوانات.

هناك نمل معروف باسم «صناع الرقيق» وهذا النوع يمتلك فكاً كبيرة للقتال وليس تناول الطعام؛ فإنها لا تستطيع إطعام نفسها، وهذا النوع يغزو مستعمرة كاملة من النمل العادي، ويخطف النملات حديثي الولادة من الملكة لتصبح عبيداً وتقوم بخدمتهن.

يوجد نوع من النمل في منطقة الأمازون قادر على صنع الفخاخ لاصطياد الحشرات الكبيرة، مستخدمًا أوراق الأشجار لصنع شبكة بها ثقوب كبيرة، وعندما تقع الضحية في الفخ ينقض عليها ويهاجمها بفكة.

تموت أعداد كبيرة من النمل في درجات الحرارة المنخفضة، ولكن النمل الفرعوني وجد وسيلة للبقاء على قيد الحياة خلال أشهر الشتاء، حيث تبني أعشاشها بداخل أنظمة التدفئة وشقوق المنازل، وعلى الرغم من ذكاء هذا النوع إلا أنه ضار للغاية؛ حيث يمكن أن يعيث فسادًا في الأماكن العامة مثل المستشفيات عن طريق تلويث الأدوات والمناطق الجراحية.

وأخيراً هناك النمل الناري وهو من أخطر أنواع النمل في العالم، ويمكن أن يتسلق الأسطح العمودية بسرعة فائقة، وإذا وصل هذا النوع لأي شخص فإنه يسبب لدغات مؤلمة، وغالبًا ما يترك نقطة بيضاء على الجلد، وفي حالات نادرة يمكن أن يقتل نمل النار إنساناً أو يُسبب له صدمة؛ ولكن في معظم الأحيان يترك قرحة بيضاء على الجلد، إلا أنه قد قتل بالفعل العديد من الحيوانات البرية مثل الطيور والسحالي وحتى الغزلان.

0

قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد