10/04/1438 - 11:59

برامج صيفية للمتفوقين

 

دشن وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله العثمان رئيس اللجنة الدائمة التنفيذية العليا لبرنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين بالجامعة البرامج الإثرائية الصيفية الداخلية والخارجية لطلبة البرنامج، وذلك يوم الأربعاء الموافق 28/8/1438هـ بمقر البرنامج وبحضور مدير البرنامج الدكتور علي الدلبحي و أعضاء اللجنة الدائمة التنفيذية العليا للبرنامج ومنسوبي البرنامج. حيث أكد سعادته على أن تنفيذ هذه البرامج الإثرائية يأتي انطلاقاً من تطلعات الجامعة نحو المساهمة الفاعلة في تحقيق  أهدافها الاستراتيجية التي تنسجم مع تطلعات رؤية المملكة 2030 وذلك من خلال بناء وإعداد طلبة الجامعة المتفوقين بشكلٍ فاعل ليصبحوا أحد اللبنات الأساسية في تحقيق متطلبات هذه الرؤية على مستوى الجامعة والوطن.

ولقد قامت إدارة البرنامج بالتواصل مع عدد من الجهات الداخلية والخارجية لتطوير هذه البرامج الإثرائية الصيفية في مجال اللغة الانجليزية العامة والأكاديمية والبحثية ومهارات القيادة والابداع والابتكار والزيارات العلمية لطلبة البرنامج لبعض المراكز العلمية في الجامعات العالمية. فالبرنامج الإثرائي الداخلي عبارة عن دورة مكثفة يقدمها المجلس الثقافي البريطاني في الرياض في مهارات اللغة الإنجليزية الأساسية (الاستماع، والقراءة، والكتابة، والمحادثة) ويشارك في دعمها مؤسسة الملك خالد الخيرية. في حين جاء البرنامج الإثرائي الخارجي للطلاب على شكل دورة مكثفة باللغة الانجليزية العامة والأكاديمية وكذلك مجموعة من الزيارات العلمية بجامعة مانشستر في بريطانيا. حيث يتضمن هذا البرنامج 100 ساعة تدريبية ، مع استخدام مكثف لمراكز التعلم في مجال القيادة من خلال الابتكار Leading through Innovation. أما البرنامج الإثرائي الخارجي للطالبات فهو عبارة عن دورة مكثفة باللغة الإنجليزية في المجالات الأكاديمية والبحثية، مع مجموعة من الزيارات العلمية لمراكز الابداع والابتكار، وسيتم تقديم هذا البرنامج من قبل جامعة يو تي اتش ام UTHM University بـمدينة جوهور Johor في ماليزيا. ويتضمن هذا البرنامج 40 ساعة تدريبية ، مع أنشطة وزيارات ثقافية علمية للجامعات الماليزية.

 وقد أوضح   مدير البرنامج الدكتور علي الدلبحي أن هذه البرامج تأتي إنسجاماً مع أهداف برنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين بالجامعة وخطة عمله الرامية إلى إعداد طلبة الجامعة المتفوقين ليكونوا نواة للكفاءات والقيادات العلمية من خلال  تطوير وإبراز قدراتهم ومهاراتهم وتنمية أفاق التفكير لديهم، وزيادة قدراتهم على التكيف مع متطلبات التنمية المعاصر​ة. كما هنأ سعادته الطلاب والطالبات المرشحين للبرامج الإثرائية الصيفية، وتمنى لهم التوفيق، ودعا الطلبة المرشحين للبرامج الخارجية  بأن يكونوا خير سفراء لتمثيل الجامعة والوطن.

وفي ختام التدشين، قدم سعادة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية وسعادة مدير برنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين الشكر الجزيل  لمعالي مدير الجامعة  الاستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر على ما يوليه  معاليه من عناية فائقة ببرنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين ومساندة منطلقاته وبرامجه وخططه الإثرائية على كافة الأصعدة، ولمؤسسة الملك خالد الخيرية على مشاركتها في تنفيذ البرنامج الاثرائي الداخلي. كما شكر سعادة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية جهود أعضاء إدارة البرنامج متمنيناً لهم مزيداً من الانجازات النوعية في سياق رعاية الطلبة المتفوقين بالجامعة

0

قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد