02/29/1439 - 16:46

الباركنسون .. 4 أعراض و5 مراحل

يعد مرض الباركنسون أو مرض الشلل الرعاشي مرضاً عصبياً يؤدي إلى مجموعة من الأعراض أبرزها: الرعاش وبطء الحركة والتصلب أو ما يعرف بالتخشب الذي ينتج عنه فقدان الاتزان، وتعود تسمية المرض للدكتور جيمس باركنسون وهو أول من قام بوصفه، ويتم تشخيص المرض من خلال الفحص السريري إضافة إلى التصوير بالرنين المغناطيسي.

 

عوامل الخطورة

حسب الدراسات فإن خطر الإصابة بمرض باركنسون تزداد مع تقدم العمر، حيث إن أعراضه تبدأ بالظهور بعد سن الـ 50 في غالبية الحالات، ولكن الأخصائيين يؤكدون أن هذا الأمر لا يعني عدم احتمال الإصابة في سن مبكرة، إذ بينّت الدراسات أن نسبة 10 في المئة من مرضى الباركنسون أصيبوا بالمرض قبل سن الـ 40 عاماً.

 

نقص الدوبامين 

تؤكد الدراسات أن شخصين إلى ثلاثة من أصل «100» مصاب بمرض باركنسون يصابون بالمرض بعد عمر الـ 60 سنة، واللافت أن غالبية مرضى الباركنسون وخصوصاً في المراحل الأولية من المرض يعتبرون أعراضه نتيجة كبر السن أو لمشاكل صحية أخرى فيهملون المؤشرات.

وتظهر أعراض مرض باركنسون إثر نقص حاد في مادة الدوبامين داخل الدماغ بنسبة تتراوح بين 75 و80 في المئة، علماً أن التلف في أي جزء من أجزاء الدماغ ينعكس على المريض بصورة واضحة مثل الحركات اللاإرادية وزيادة أو نقصان التوتر العضلي وبطء في الحركة واختلاف في طبيعة قامة المريض في المشي أو الوقوف.

ولقد أثبتت البحوث والدراسات أن للباركنسون علاقة بالوراثة، حيث تمكن العلماء من عزل جينات مثل جين «باركين» الذي يلعب دورًا في الإصابة بالمرض، علماً أن المرض يصيب الرجال والنساء على السواء.

 

4 أعراض

هناك أربعة أنواع من أعراض مرض باركنسون:

الأول- الرعاش: وهو أول الأعراض التي قد تظهر على المريض وتدفعه لطلب الاستشارة الطبية، وأكثر ما يصيب اليدين ويكون واضحاً في وقت الراحة ويمكن أن يصيب أجزاء الجسم الأخرى، ويختفي الرعاش أثناء النوم ويقل بشكل كبير عند القيام بأعمال مقصودة.  

الثاني- بطء الحركة: والذي يعتبر أكثر الأعراض إعاقة للمريض ويصبح قصير الخطوات وخصوصاً لجهة السير.

الثالث- التخشب: أي التيبس في قدرة المفاصل والعضل على الحركة كما يترافق أحياناً مع ألم في القدمين والظهر.

الرابع- اختلال التوازن: إذ يفقد المريض في المراحل المتقدمة الاتزان والتناسق في حركاته المختلفة ويتحول الجسم والرأس إلى وضع الانحناء إلى الأمام مع تقوس الظهر كما ينثني الذراع عند الكوع وتنثني الساق عند الركبة، ويؤدي هذا الاختلال في التوازن إلى السقوط المتكرر.

 

مراحله

يتطور مرض باركنسون ويمر في خمس مراحل:

الأولى- تدوم ما يقارب 3 أعوام.

الثانية- تدوم ما يقارب 6 سنوات وينتشر المرض في هذه المرحلة ليشمل كامل الجسم.

الثالثة- تدوم نحو 7 سنوات وتظهر خلالها أعراض فقدان الاتزان واختلال الوقفة والانعكاسات العصبية.

الرابعة- تدوم نحو 9 سنوات ويحتاج المريض خلالها للمساعدة حتى يقوم بنشاطاته اليومية مثل المشي وتناول الطعام والاستحمام.

الخامسة- وتدوم نحو 14 سنة حيث يصبح المريض مقعداً بشكل كامل ولا يستطيع الحركة إلا بالكرسي المتحرك.

 

علاجه

يختلف علاج مرض باركنسون من حيث نوعية الدواء والجرعات حسب الحالة والمرحلة التي وصل إليها المريض، كما ينصح الأطباء المريض بالمحافظة على الحركة والسير بطريقة معينة بشكل يومي وقد يضطر أحياناً المريض للخضوع لجلسات علاج فيزيائي

0

قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد