01/06/1439 - 10:11

الأبراج الدوارة

زاوية: إبداعات هندسية

إذا قررت استئجار غرفة في إحدى الأبراج العالية فقد تحتار أي الجهات ستختار وأيها يطل على المنظر الأجمل من المدينة، لكن لن تقلق بعد اليوم في حال قررت أن تأخذ غرفة في البرج الدوار الذي أحدث ثورة جديدة في عالم الهندسة المعمارية.

لاحت الفكرة للمهندس الإيطالي ديفيد فيشر عندما أخذ غرفة في إحدى أبراج مانهاتن وأطل من الشرفة على كل من نهري هدسن والنهر الشرقي، فخطر في باله أن لماذا لا يحظى كل نزيل في البرج برؤية نفس الإطلالة! حينها فكر في أن يكون لدينا برج تدور الطوابق فيه باستمرار ليحظى ساكنة برؤية كاملة لما يحيط بالمبنى، وهكذا أصبح لدينا مبنى ببعد رابع، وهو الزمن. هكذا كانت البداية للمشروع الذي سيجري تنفيذه لأول مرة في العالم حيث ستكون البداية في دبي في الإمارات العربية المتحدة. 

البرج الدوار في دبي يتكون من 80 طابقا بارتفاع 420 متراً، يدور البرج دورة كاملة خلال 3 ساعات (لذا لن يقلق ساكنوه من انسكاب القهوة!) حيث يعمل على تحريكه 79 توربين هوائي مثبت أفقيا بين الطوابق وعلى سطح كل طابق ألواح شمسية مولدة للطاقة إذ إن الألواح الشمسية تغطي ما نسبته 20% من مساحة سطح كل طابق وتلتقط أشعة الشمس باستمرار تقريبا مع دوران الطابق، كما أن توربينات طاقة الرياح ذات الأذرع المصنوعة من ألياف الكربون تستطيع توليد مليون ومئتي ألف كيلوواط/ ساعة، وهي طاقة تكفي لتزويد البرج بكامل حاجته من الطاقة وتوفير الطاقة للأبنية المجاورة أيضا.

نواة المبنى عبارة عن جزء خرساني ثابت به مصعد وممر دائري يصل الجزء الثابت بالمتحرك، كما أن هنالك مصعد خاص للسيارات وموقف خاص لكل شقة، أي أن كل دور متصل بالمحور الأساسي “النواة” للمبنى وكأنه “خاتم” يستطيع الدوران، والذي يعطي كل شقة منظراً مختلفاً في كل مرة.

90% من البرج سيكون مسبق الصنع وسيتم تركيبه في الموقع حيث قد تبلغ سرعة تنفيذ الطابق الواحد 6 أيام فقط وذلك يعني سرعة هائلة في تشييد المبنى إذا ما قارنا ذلك بطرق التشييد التقليدية حيث يستغرق تنفيذ طابق مشابه 6 أسابيع.

يطمح المصمم أن يزين البرج دبي في 2020م ، وبعد ذلك فإن خطة العمل لن تقتصر على دبي، حيث يسعى المصمم لأن يقيم مثل ذلك البرج في باريس، نيويورك، لندن، وموسكو.

لم يتم تحديد الكلفة اللازمة للمشروع بعد لكنها بالتأكيد ستكون باهظة حيث تشير التقديرات الأولية إلى أن تكلفة الشقة الواحدة ستبلغ 4 مليون إلى 40 مليون دولار.

عمار سعود

طالب ماجستير- كلية الهندسة

0

قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد