02/01/1439 - 11:35

تحويل الموجات الضوئية إلى صوتية بجامعة سيدني

تمكن علماء ولأول مرة من تحويل الموجات الضوئية إلى صوتية على شريحة كمبيوتر، ما يمهد الطريق أمام تطوير أجهزة عالية الكفاءة.
ونشر الباحثون في جامعة سيدني تفاصيل دراستهم الرائدة في مجلة الطبيعة.
وقالت الدكتورة بريدجت ستيلر، المشرفة على المشروع في مركز التميز ARC لعرض النطاق الترددي «CUDOS» إن «الأمر يشبه الفرق بين الرعد والبرق، فالمعلومات الصوتية على الرقاقة تسير بسرعة أبطأ من حجم المجال البصري».
ويتيح التأخير الحاصل إمكانية تخزين البيانات وإدارتها لفترة وجيزة داخل الرقاقة، لتجهيزها واسترجاعها وتحويلها إلى موجات صوتية.
وفي حين يعتبر الضوء ناقلاً جيداً للمعلومات، تخلق سرعته صعوبات عند معالجة البيانات في أجهزة الكمبيوتر وأنظمة الاتصالات السلكية واللاسلكية.
ويعد البحث الجديد بحل هذه المشاكل عن طريق إبطاء الضوء وتحويله إلى صوت.
وتعد هذه العملية حاسمة لإنشاء رقائق ميكروية، تستخدم الضوء بدلاً من الإلكترونات لإدارة البيانات.

0

قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد