12/03/1439 - 20:31

دور الإعلام في مكافحة الفساد

زاوية: آفاق أكاديمية

 

 

 

يمثل الفساد المالي والإداري أكبر الآفات التي تكبل المجتمع وتعوق مسيرته في طريق التنمية والتطور.. بل هو سوس ينخر في شجرة المجتمع ويمتص كل الموارد اللازمة لنموها وتزويد المجتمع بثمارها اليانعة. فمتى ضاعت الأموال وأهدرت في جيوب الفاسدين والمرتشين حينها ينهك جسم المجتمع وتزداد مستويات الفقر والبطالة.. ومتى انتشر الفساد الإداري وسوء استغلال المنصب الوظيفي وتخلى المسؤول عن المعايير التي تقوم على الكفاءة والمهارة الادارية في اختيار القيادات للمؤسسات والأجهزة أدى بالتالي إلى أن يعتلي المناصب غير الكفوء وضعيف القدرة، الأمر الذي يسهم في تخلف القطاع وإحباط المتميزين وضياع الأمانة، وهي التي أسماها الأمر الملكي «..الجرائم والأفعال المشينة» ووصف من ارتكبها بالتجرد من.. وازع من دين أو ضمير أو أخلاق أو وطنية».

وفي الوقت الذي لم تتأخر قيادتنا ممثلة بخادم الحرمين الشريفين يحفظه الله –كما هو ديدنها- بتشكيل لجنة عليا برئاسة ولي العهد لحصر المخالفات والجرائم ذات العلاقة في قضايا الفساد العام.. وجدنا –بحمد الله- وصف الخطاب الملكي بمجلس الشورى أن حجم هؤلاء الذين سقطوا في وحل خيانة الأمانة «قلة قليلة»، وسط الأغلبية المخلصة من أبناء الوطن، وما بدر منهم لا ينال من نزاهة مواطني هذه البلاد الطاهرة. 

ولا شك أن مؤسسات المجتمع جميعاً مدعوة لتعزيز مفاهيم النزاهة والأمانة والشفافية اتساقًا مع المرحلة التي تحتاجها بلادنا في استثمار كل الإمكانات والموارد المتاحة لصالح خطوات التنمية الجبارة التي تجلت في رؤية السعودية 2030.

ويلعب الإعلام التقليدي والجديد أدوارًا مساندة ومهمة على جميع الأصعدة، فالتجربة البشرية تؤكد أن الإعلامي المهني الملتزم بأخلاقيات مهنته سيكون خير معين في تعزيز مفاهيم النزاهة وغرس الأخلاق في الجماهير.. فمتى التزم الإعلامي بالصدق والأمانة والموضوعية والتوازن في معالجة القضايا تكون ثمرة ذلك تقديم معلومات صادقة، تمثل الغذاء الصحي لعقول وفكر الجماهير.. وهو ما يسهم في بناء رأي عام قوي وحيوي مساهم بفعالية في التنمية.

وفي هذا السياق لم يغب الدور الأكاديمي في تأصيل المفاهيم والتوجيهات التي نادت بها الأوامر الملكية، فكانت مبادرة قسم الإعلام في الأسبوع الماضي معبرة عن ذلك تحت عنوان: «دور الإعلام في مكافحة الفساد»، حيث قدم كوكبة من الخبراء الأكاديميين رؤى نيرة وسلطوا الضوء على الأدوار المطلوبة من المؤسسة الإعلامية في تناول قضايا النزاهة والشفافية ومكافحة الفساد، ودور الإعلام بشكل عام في ترسيخ الوعي بأهمية حماية المال العام.

د.عادل المكينزي

 

makinzyadel@ksu.edu.sa

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA