08/05/1439 - 03:55

خطوات متسارعة تحقق الأهداف

زاوية: جامعتي 2030

 

 

 

مرّ الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي الحالي 1438-1439هـ بخطوات متسارعة تملؤها ساعات العمل بما تتضمنه من جولات ميدانية، واجتماعات، وورش عمل، وفعاليات عديدة داخل وخارج الجامعة؛ منها ما كان برعاية وحضور صاحب السمو الملكي أمير منطقة الرياض، وأخرى برعاية وحضور معالي مدير الجامعة، وأصحاب السعادة وكلاء الجامعة وعمدائها، وكافة القيادات، إضافة إلى نخبة من المنسوبين والمنسوبات والمشاركين والمشاركات، مروراً بعمليات الرصد والمتابعة والتدقيق لكافة المهام المنوطة بوكالة الجامعة للتخطيط والتطوير، وما تشمله من وحدات تابعة.

وخلال هذه الرحلة التي استمرت بضعه أشهر حرصت على أن يستمر التواصل معكم عبر وسائل متعددة وبخاصة عبر نشر عدد من المقالات في صفحة الرأي بصحفتنا الغراء «رسالة الجامعة» التي تسهم بدور أساسي في توثيق التواصل بين منسوبي الجامعة من جانب وبين الجامعة والمجتمع من جانب آخر.

وقد حرصت في هذه المقالات التي بلغت ستة عشر مقالاً على أن أقدم للقارئ الكريم عدداً من الآراء وأن أطرح عدداً من الموضوعات ذات الصلة بالوطن والجامعة، وترتبط بطموحات وإنجازات في العديد من المجالات، وقد حملت هذه المقالات عناوين تدل على محتواها؛ هي: عام جامعي جديد ورعاية مستمرة، وقنوات الاتصال والعمل بروح الفريق، والملتقى الأول للتخطيط والتطوير، وحراك الخطط التنفيذية بوحدات الجامعة، وحضور مجالس الكليات، تعزيز الشخصية السعودية، و17برنامجاً أكاديمياً تتأهل للاعتماد، والجودة ركيزة التميز الشخصي والمؤسسي، وتحسين نمط الحياة في 2030، وبرنامج الشراكات الاستراتيجية، ومداخل متعددة لترسيخ ثقافة التطوع، والتطوع ثروة يجب استثمارها وإدارتها، ومواجهة معوقات العمل التطوعي، والمهارات الاجتماعية في البيئة الأكاديمية، والاعتماد البرامجي مزيد من النجاح، وميزانية تعي متطلبات المستقبل، وصولاً للمقال الحالي.

ولعل أبرز تداعيات هذه المقالات هو ما لمسته من تفاعل بين وكالة الجامعة للتخطيط والتطوير ومنسوبيها، والجهات المستفيدة منها، حيث شاركني الرأي كثير من المنسوبين والمستفيدين، وأسعدني كثيراً مناقشاتهم في اللقاءات العديدة التي تجمعنا في إطار التعاون والعمل المشترك، وهو ما سوف أحرص عليه بإذن الله تعالى خلال الفصل الدراسي الثاني، فالتواصل يزيد من التفاف القلوب حول هدف واحد، ومن ثم يزيد من قوة فريق العمل، والإنجازات التي تتحقق بفضل من الله ثم تعاون الجميع.

أ. د. يوسف بن عبده عسيري

وكيل الجامعة للتخطيط والتطوير

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA