12/03/1439 - 20:20

اتفاقيتا التغير المناخي وباريس.. في ورشة بالجامعة 

تنظم وكالة الجامعة للتخطيط والتطوير ممثلة في عمادة تطوير المهارات بالتعاون مع وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، ومدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة، واللجنة الوطنية لآلية التنمية النظيفة، وهيئة الأرصاد وحماية البيئة، المركز السعودي لكفاءة الطاقة، شركة أرامكو السعودية وشركة سابك، ورشة توعوية تهدف إلى تعريف أعضاء هيئة التدريس والطلبة في الجامعة، باتفاقية التغير المناخي واتفاقية باريس ومساهمات المملكة الوطنية وجهودها في هذا المجال، وما قد يترتب عليه من آثار اقتصادية  للاجتماع الدولي عن التغير المناخي، حيث يعقد البرنامج يوم الاثنين 26 جمادى الأول الموافق 12 فبراير 2018م، في مبنى 26 قاعة حمد الجاسر «ب» من الساعة 8:00 صباحاً حتى 1:00 ظهراً.

ويهدف اللقاء إلى تعزيز الحوار الوطني بين أصحاب المصلحة المعنيين بمجال تغير المناخ والمجتمع المدني، من خلال رفع الوعي حول المستجدات الخاصة بالتغير المناخي، والمساهمة في تعزيز تبادل المعرفة والتواصل حول القضايا المتعلقة بالطاقة، وبتغير المناخ وعلاوة على ذلك، فإنه يسهم في تعزيز حوار السياسات الوطنية من أجل اكتساب فهم أفضل حول الطاقة وعلم تغير المناخ.

ومصادقة المملكة على اتفاقية باريس بشأن التغير المناخي التي تعبر عن التزام المملكة بالمساهمة في خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري والتكيف مع التغير المناخي وآثاره.

وأوضح المشرف على عمادة تطوير المهارات الدكتور عادل باشطح، أن مشاركة العمادة في هذه الورشة، يمثل أحد الجهود المبذولة في سبيل تفعيل الشراكة بين الجامعة ممثلة في عمادة تطوير المهارات والقطاع العام، وبدعم لا محدود من وكالة الجامعة للتخطيط والتطوير، كما أهاب بأعضاء هيئة التدريس والطلاب بالحضور والاستفادة من الورشة.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA