04/08/1440 - 08:22

تقنية جديدة لشحن الهاتف الذكي عن طريق الليزر

 

طور باحثون في جامعة واشنطن تقنية جديدة لشحن الهاتف لاسلكيًا باستخدام الليزر بشكل آمن، وتوفر التقنية إمكانية شحن الهواتف بواسطة باعث ليزر يقع في الجانب الآخر من الغرفة، دون الحاجة إلى أن يكون متصلاً بأي أسلاك.

 

المرة الأولى

يأمل فريق البحث، الذي طور التكنولوجيا الجديدة، أن تصبح متاحة قريباً وبسهولة لشحن عدد أكبر من الأجهزة، بداية من الكاميرات إلى أجهزة الكمبيوتر ووصولاً إلى الهواتف الذكية، وتعد هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تطوير طريقة لشحن الهاتف الذكي عن طريق الليزر.

 

شعاع الليزر

يمكن للشعاع الرفيع غير المرئي المُستخدم لشحن الهاتف أن يرسل شحنة إلى الهاتف عبر الغرفة، ويقول الباحثون إن الشحن عن طريق شعاع الليزر يمكن أن يعمل بنفس سرعة الشحن التقليدي بواسطة وصلات USB.

 

وسيلة تبريد

قام فريق الباحثين بتثبيت خلية طاقة رقيقة على الجزء الخلفي لهاتف ذكي، كي يتم شحن الهاتف باستخدام الطاقة من الليزر، واشتملت عناصر ومميزات السلامة، التي قام فريق الباحثين بتصميمها خصيصًا، على لوحة معدنية مسطحة، عبارة عن وسيلة تبريد لتبديد الحرارة الزائدة من الليزر، فضلاً عن آلية لإيقاف تدفق شعاع الليزر إذا تواجد شخص ما في مسار شعاع الشحن.

ويقول الباحث الرئيسي شيام غولاكوتا «إن السلامة كانت على رأس أولويات فريق جامعة واشنطن أثناء تصميم التكنولوجيا المبتكرة».

 

آليات السلامة

ويوضح غولاكوتا: «لقد قمنا بتصميم وبناء واختبار نظام الشحن القائم على الليزر، مع آلية أمن وسلامة سريعة الاستجابة، وتضمن أن وحدة إرسال شعاع الليزر ستتوقف عن إصدار شعاع الشحن قبل أن يصل شخص إلى مسار الليزر». ويضيف: «إن آليات السلامة التي ينفذها الفريق الهندسي، في نظام الشحن تسمح باستخدام التكنولوجيا في مواقع متنوعة سواء منزلية أو تجارية».

 

خيارات متنوعة

يتم إرسال الشحنة عن طريق شعاع رقيق يصدر موجتين من الطاقة، من على بعد يصل إلى حوالي 5 أمتار، إلى مساحة 40 سنتيمتراً مربعاً. ولكن يمكن تعديل هذه المساحة، حيث يوضح التقرير أنه يمكن تعديل جهاز إرسال شعاع الليزر، بتوسيع نصف قطر دائرة شعاع الشحن، لتغطي مساحة تصل إلى 100 سم مربع من مسافة تبعد ما يقرب من 12 مترًا، وتعني هذه الزيادة في الحيز أن جهاز إرسال شعاع الليزر يمكن أن يستهدف سطح شحن أوسع، مثل سطح منضدة، ليتم شحن هاتف ذكي في أي مكان على هذا السطح.

 

ترددات عالية

كما أوضحت الدراسة أنه يمكن تحديد موضع الهاتف الذكي بالتحديد عن طريق إصدار ذبذبة ذات ترددات عالية، ولن تتسبب هذه الذبذبات في إحداث ضجة كلما كان هناك احتياج لشحن الهاتف، حيث يشير التقرير إلى أن هذه الذبذبات غير مسموعة بالأذن العادية، ولكنها حساسة بدرجة كافية للميكروفونات الدقيقة الخاصة بجهاز الشحن بالليزر.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA