09/06/1439 - 16:53

«إستاد» الجامعة وفن إدارة الحشود 

د. فهد الطياش 

مرت الجامعة خلال الأسابيع الماضية بحدثين من العيار الثقيل جماهيريًا، وجاء الأول في لقاء تحديد بطل الدوري السعودي بين الهلال والفتح على إستاد الجامعة، والثاني حفل تخرج الدفعة السابعة والخمسين والتي أقيمت لأول مرة على إستاد الجامعة.

 في كل حدث منهما شهدت الجامعة تدفق الجماهير بما يفوق القدرة الاستيعابية للشوارع والملعب والمواقف. وبما يفوق قدرة الأمن والسلامة على التنظيم، والأهم من كل هذا شح المعلومات التنظيمية للضيوف. 

وأعتقد أننا بحاجة لدراسات رأي عام قبل أن تسوء الصورة الذهنية للجامعة بسبب عدم القدرة على إدارة الحشود، فتدريجيًا ومن واقع تجربة وردود فعل هكذا تتكون وتتراكم نقاط الصورة الذهنية المشوهة. فطالما تم استثمار الملعب فلا بد من إعادة تأهيل المنطقة المحيطة به.

 ولعلي لا أكون مبالغًا إذا قلت إن سوء إدارة جمهور الإستاد جعل نسبة عالية من حضور حفل التخرج عالقًا بين الطرقات, والسبب دعوة أكبر من الطاقة الاستيعابية.

 ولو سألنا عينة ممن حضر سنسمع منهم عن مواقف يمكن علاجها بفنون إدارة الحشود التي يجب أن تكون ضمن مهام إدارة الأمن والسلامة. 

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA