03/09/1440 - 14:49

اللدائن الدقيقة تغزو أجسادنا

وفقًا لدراسة جديدة صدرت عن جامعة فيينا

وجد باحثون من جامعة فيينا الطبية أطنانًا من اللدائن الدقيقة في عينات براز البشر، وذكر البحث الذي أعلن عنه في مؤتمر اتحاد هيئات الطب الهضمي الأوروبية، أن الفريق وجد 20 جسيمًا بلاستيكيًا في كل عشرة جرامات من الفضلات البشرية، مما يسلّط الضوء على احتمالية تلوث الغذاء بالمنتجات البلاستيكية.

وأكد الفريق أن هذه النتائج توجب علينا دق ناقوس الخطر من احتمالية انتقال النفايات البلاستيكية والصناعية التي امتلأت الأرض بها مؤخراً، إلى نظامنا الغذائي، وبالتالي إلى بطوننا وأمعائنا، وأشاد الفريق بتوجه بعض الدول لحظر استخدام الميكروبيدات «الكريات الدقيقة» في الصناعة، وهي كريات بلاستيكية صغيرة تدخل في صناعة منتجات العناية بالبشرة ومستحضرات الجلد، ويعود ذلك إلى صعوبة فصلها عن مياه الصرف الصحي.

لكنهم أكدوا في الوقت ذاته أن ذلك لا يكفي للسيطرة على التضخُّم الصناعي الذي أدخل اللدائن الدقيقة في كلّ المنتجات، ما أدى إلى تلوث أنظمة عديدة مثل المحيطات ومياه الشرب والمواد العضوية الداخلة في صناعة الأغذية، ولا تتجاوز أبعاد اللدائن الدقيقة خمسة مليمترات، أي ما يعادل طول نملة.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA