06/18/1440 - 03:17

سين وجيم

ما المقصود بـ«ورش العمل» وكيف يتم تنظيمها؟

ورشة العمل عبارة عن لقاءات بين فريق أو عدة فرق في مجال محدد، يتم خلالها تقديم بحوث أو اقتراحات في مجال محدد، وتبادل الآراء والخبرات بين الفريق والخروج بتوصيات ونتائج يستفيد منها المشاركون.
لتنظيم ورشة عمل ناجحة يجب اتباع بعض الخطوات وهي كالآتي:
- التخطيط الأولي والتحضير لورشة العمل وتحديد الفئة المستهدفة وعدد الأفراد المشاركين.
- جمع المعطيات من خلال جمع اهتمامات المشاركين وحاجاتهم.
- تحديد عدد أفراد فريق العمل وتوزيع المهمات بينهم.
- تحديد الوقت والمكان المناسبين.
- تحضير كافة الأدوات المطلوبة للورشة وكذلك تحضير الدعوات وإرسالها للأشخاص.
- جمع المعلومات عن المشاركين واهتماماتهم والمهارات التي يريدون أن يكتسبوها والمشكلات المشتركة التي يواجهونها وآمالهم وتوقعاتهم.
- تحديد أهداف يمكن تنفيذها حسب الإمكانات المتوفرة مع موافقة كافة أفراد فريق العمل عليها.
- تصميم ورشة العمل: وهو من أهم الأمور الّتي يجب مراعاتها وتشمل: طمأنة المشاركين في ورشة العمل أنّهم مقبولون فيها، تبادل المعلومات والاهتمامات، تنظيم العمل المشترك، تحديد وصياغة الأهداف المشتركة.
- التنفيذ: يبدأ التنفيذ من خلال معرفة الأدوار؛ فأدوار المشاركين تتمثل في تحليل التجربة والتخطيط للعمل، أمّا أدوار فريق العمل فتتلخص في مساعدة المشاركين في أدوارهم.
- المهام: تحتاج ورشة العمل إلى تلبية عدة مهام هي: التخطيط والتحضير قبل انعقاد الورشة، إدارة الورشة، التوثيق لإعداد المحاضر وهيكل التقرير والملخصات.
- التقييم والمتابعة: وهي من الأمور الهامّة جداً في ورشة العمل حتى لو كانت النتائج غير مرضية، فالتقييم جزء هام وأساسي يجب أن يحصل عليه كل شخص.
- عناصر النجاح: لنجاح ورشة العمل يجب أن تحتوي على عدة عناصر مهمّة وهي: إعطاء فرصة للمشاركين للتعارف على بعضهم والشعور بالاطمئنان والراحة ضمن المجموعة، مناقشة تجربة مشتركة تربط بين تجارب المشاركين الشخصية، وإعطائهم فرصة لطرح همومهم وتوقعاتهم واهتماماتهم وآمالهم من الورشة، وإعطائهم فرصة لربط التجارب بالتجارب الذاتية وتبادل الآراء ووجهات النظر، والتخطيط للمستقبل فيما يمكن فعله، وإعطائهم فرصة لمعرفة أسباب المشكلات المطروحة وتحليلها.

 

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA