04/09/1441 - 19:39

فعالية «ما وراء الدواء» بساحة البجيري

 

نظم نادي الصيدلة «رحلة الدواء»» تحت شعار «ما وراء الدواء» في ساحة البجيري، يومي الخميس والجمعة 7-8 مارس 2019م، واصطحبت الرحلة الزوار في خمس محطات، أوضحت المحطة الأولى مصادر استخلاص الدواء المتنوعة ما بين طبيعية، وحيوانية، وبحرية، وصناعية أو خليط بين هذه المصادر المختلفة.

تلاها شرح موجز عن طرق تحضير الدواء وكيف أن الدواء يعمل عن طريق مستقبلات خاصة يتجه لها الدواء في الجسم فيُحدث الفعالية المطلوبة، وكيفية تجريب الدواء على الحيوانات بالطريقة الأخلاقية والصحية السليمة.

وفي المحطة الثالثة؛ تم تحديد الشكل الصيدلاني الأمثل ومميزات وعيوب كل شكل صيدلاني، فتختلف الأدوية في أشكالها وذلك لعوامل مختلفة منها أن بعض الأدوية تتكسر في المعدة، والبعض الآخر له طعم سيئ.

وفي المحطة الرابعة؛ تم عرض مرحلة التجارب السريرية التي تتضمن اختبار فعالية الدواء وأمانه، حيث تُقام التجارب على أشخاص أصحاء تتراوح أعدادهم بين 20 إلى 80 شخصاً لتحديد مقدار الجرعة والأعراض الجانبية، ثم بعد ذلك تُقام التجارب على المرضى بعد موافقتهم فتبدأ بعينة مؤلفة من 100 شخص وتتوسع حتى 3000 شخص للتأكد من فعالية وأمان الدواء، ثم يُسجّل الدواء في نظام «سدر»، وتستمر مراقبة آثاره على المرضى في العالم بعد طرحه في الأسواق.

وفي المحطة الخامسة والأخيرة تم استعراض دور الهيئة العامة للغذاء والدواء في التيقظ الدوائي فهي التي تتولى مهمة الإشراف والرقابة على الغذاء والدواء والأجهزة الطبية ومنتجات التجميل والمبيدات والأعلاف من خلال منظومات وتشريعات تهدف إلى ضمان جودة الرقابة.

كما اشتملت الفعالية على ركن توعوي وترفيهي مخصص للأطفال وضيافة مقدمة من جافا كافيه، دولمة، حلويات مزنه وحلويات هيون، وفي نهاية الفعالية تم السحب على عدد من الجوائز للحضور ممثلةً بقسائم مشتريات تقدر بـ 1000 ريال مقدمة من صيدليات كنوز، وكوبون بقيمة 500 ريال مقدم من مطعم باب اليمن.

حضر الفعالية أكثر من 6430 شخصاً من رجال ونساء وأطفال، وشرف الفعالية حضور عميد كلية الصيدلة د. أوس الشمسان، ووكيل عمادة شؤون الطلاب بالجامعة د. محمد الصالح، الذي افتتح الفعالية في يومها الأول.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA