03/15/1441 - 08:39

3 مليارات صورة تتم مشاركتها عبر الإنترنت يوميًا

85٪ منها مقرصنة

أصدرت شركة «كوبي تراك» العالمية التي تعمل في مجال متابعة وحماية حقوق الملكية الفكرية تقريرها السنوي حول مشاركة الصور عبر الإنترنت، وأشار التقرير إلى نتائج صادمة وإن كانت متوقعة نسبيًا فيما يتعلق بحقوق الملكية الفكرية الخاصة بالصور التي تتم مشاركتها يوميًا عبر الإنترنت.

لا يختلف اثنان على أن الصور التي تتم مشاركتها عبر الإنترنت قليلاً ما يلتفت من يشاركها إلى حقوق استخدامها وإعادة مشاركتها مع آخرين، ولكن الأرقام التي أعلنت عنها الشركة تقدم لنا تصورًا لحجم هذة القضية، حيث يشير تقرير الشركة إلى أن مستخدمي الإنترنت حول العالم يقومون بمشاركة ما يزيد عن 3 مليارات صورة إلكترونية يوميًا، وأن نسبة 85٪ من هذه الصور تعد مقرصنة أو بمعنى أكثر تبسيطًا «لا يمتلك من يشاركها أو ينشرها الحق في استخدامها نظرًا لكونها ملكًا لشخص أو جهة أخرى لم تمنح لأحد الحق في استخدامها».

تأتي الولايات المتحدة الأمريكية في مقدمة دول العالم من حيث مشاركة الصور المقرصنة بنسبة تزيد قليلاً عن 22٪ من إجمالي الصور المقرصنة المستخدمة في العالم أجمع، وتعد قارة أمريكا الشمالية بشكل عام الأكثر استخداما لتلك الصور المحمية بحقوق الملكية الفكرية بنسبة 33٪، تليها أوروبا بنسبة 31٪، ومن ثم آسيا بنسبة 29.3٪، أما قارة أستراليا فهي الأقل مخالفة لحقوق الملكية الفكرية في استخدام الصور الإلكترونية بنسبة لا تتجاوز 1.27٪.

جدير بالذكر أن قائمة الدول والمدن العشرين الأكثر استخدامًا للصور المقرصنة قد خلت تمامًا من أية دولة أو مدينة عربية، وإن كان لابد من الأخذ بالاعتبار أن معدل انتشار استخدام الإنترنت في الدول التي تتصدر تلك القائمة على الأرجح يتجاوز معدل انتشار الإنترنت في العديد من الدول العربية.

المصدر: tech-wd

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA