02/24/1441 - 18:13

د. السلمان يدشن معرض التقنيات المتقدمة في العمارة والتخطيط

برعاية معالي مدير الجامعة
شارك في المعرض عشر جهات حكومية وخاصة مهتمة ومتخصصة في تقنيات البناء
تم على هامش المعرض توقيع اتفاقيتي تعاون وتدريب مع شركتي «فيتونيت» و«وحدات وطن»

متابعة:  علي عجلان

تحت رعاية مدير الجامعة، الدكتور بدران العمر، دشن  الدكتور عبد الله السلمان وكيل الجامعة، معرض التقنيات المتقدمة في العمارة والتخطيط، وذلك بحضور الدكتور عبدالله بن أحمد الثابت، عميد كلية العمارة والتخطيط، ووكيل الكلية للشؤون الأكاديمية ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس بالكلية، والذي نظمته وكالة الكلية للشؤون الأكاديمية برئاسة الدكتور فهد بن سعود اللهيم، المشرف العام على المعرض، ووحدة العلاقات العامة والإعلام برئاسة الأستاذ ماجد الربيع، حيث أقيم المعرض في صالة العرض بالكلية بمشاركة عشر جهات حكومية وخاصة مهتمة ومتخصصة في تقنيات البناء.

يأتي تنظيم المعرض ﺿﻤﻦ العديد ﻣﻦ اﻷﻧﺸﻄﺔ اﻟﻤﺘﻨﻮﻋﺔ اﻟﺘﻲ ﺗنظمها الكلية ﻣﻦ أﺟﻞ تحقيق رؤيتها ورسالتها وأهدافها المرسومة، واﻟﻤﻨﺒﺜﻘﺔ أﺳﺎﺳﺎ ﻣﻦ رؤية ورﺳﺎﻟﺔ وأهداف اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ، حيث يهدف المعرض إﻟﻰ إطلاع الطلاب وأعضاء هيئة التدريس على أحدث مواد والتقنيات الحديثة المستخدمة في عملية البناء، بما يزيد من ثقافتهم التخصصية ويطلعهم على كل ما هو جديد في علوم العمارة والعمران، ويعرفهم بنوعية المشاريع والمجالات التي قد يعملون بها بعد تخرجهم، الأمر الذي يساعدهم في تطوير أفكارهم والوصول إلى الطرق والأساليب الحديثة واﻟﻤﺒﺘﻜﺮة ﻟﺤﻞ اﻟﻤﺸﺎﻛﻞ المعمارية والعمرانية.

بحوث وبراءة اختراع
وخلال الافتتاح قدم الدكتور عبد الله الثابت – عميد الكلية-  نبذة موجزة عن المعرض والقطاعات المساهمة، معبراً في الوقت ذاته عن شكره الجزيل لكل من ساهم في إعداد ودعم المعرض، وبعد الافتتاح تجول وكيل الجامعة في المعرض واستمع لشروحات تفصيلية من قبل الجهات المشاركة فيه، وكذلك من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس المشاركين بالمعرض، حيث قدم مجموعه من أعضاء هيئة التدريس مشاركات بحثية في مجال تقنيات البناء إضافة إلى أحد الاختراعات التي قدمها ونال براءتها الدكتور محمد الغامدي في ذات المجال.

اختراع واعد
والاختراع عباره عن جهاز ذاتي الخدمة لحفظ وتعقيم واسترداد الممتلكات الخاصة، والذي صنف حديثا ضمن أفضل خمسة اختراعات واعدة بالجامعة، وهو جهاز بمواصفات معيارية يقدم خدمة حفظ الممتلكات الشخصية واستعادتها بشكل ميسر مع ضمان حمايتها من السرقة والتلف.
الجهاز يلبي حاجة كثير من الناس في حفظ ممتلكاتهم الخاصة والثمينة مثل الهواتف والأجهزة المحمولة والكاميرات وغيرها من الأجهزة والممتلكات الممنوع اصطحابها على سبيل المثال وليس الحصر إلى غرف العمليات الجراحية أو المصانع والشركات والمؤسسات الحكومية ذات الحساسية الأمنية والمقرات الأمنية ومقرات السفارات الأجنبية.  
كما يمكن استخدامه في مداخل الحرمين الشريفين والمساجد بمختلف مقاساتها لحفظ أحذية المصلين عبر أجهزة معدة خصيصا لذلك تضمن سرعة الإيداع والاسترجاع وبتعليمات ميسرة بمختلف اللغات التي يتحدث بها الحجاج والمعتمرون وتقضي تماما على ظاهرة سرقة أحذية المصلين وتراكمها البشع عند مداخل المساجد.  

عرض ثلاثي الأبعاد
ثم شاهد وكيل الجامعة عرضاً ثلاثي الأبعاد تقدمت به هيئة تطوير الرياض باعتبارها أحد الجهات المشاركة في المعرض، يحكي التطور العمراني الحالي والمستقبلي لمدينة الرياض إضافة إلى نبذة مختصرة عن الخطط المستقبلية للمدينة والنمو السكاني والعمراني المصاحب، بالإضافة إلى المشاريع الاستراتيجية للهيئة خلال الأعوام القادمة في ظل رؤية الوطن 2030.
وفي ختام جولته تحدث الدكتور السلمان، عن سعادته البالغة بما رأى من في المعرض من مشاركات سواء للطلاب او أعضاء هيئة التدريس وكذلك الجهات المشاركة من القطاعين الحكومي والخاص، لاسيما وأن بعض من يقود تلك القطاعات هم من خريجي جامعة الملك سعود وكلية العمارة تحديداً، وهذا جزء كبير من إسهام الجامعة والكلية في تنمية وبناء الوطن الكبير.
وثمن في ختام حديثه الجهود التي بذلت من كلية العمارة والتخطيط للإعداد لمثل هذا المعرض المتميز، شاكرا للجميع تعاونهم لإظهار مثل هذه الفعالية بالشكل اللائق مقدما تقديره العميق للكلية على هذه الجهود.

معرض متميز
من جانبه أكد الدكتور عبدالله الثابت عميد كلية العمارة والتخطيط أن المعرض يتميز بكونه يهدف إلى تعريف الطلاب بالتقنيات والوسائل الحديثة في جانب العمارة والعمران، ويتيح فرصة سانحة ليعرف الطلاب فرص العمل المتاحة في السوق المحلي، وهذا يؤكد حرص الجامعة بأن تكون جميع تخصصاتها ومخرجاتها متوائمة مع متطلبات سوق العمل وبما يتوافق مع رؤية المملكة 2030.
واختتم حديثة بتقديمه خالص الشكر والتقدير لمعالي مدير الجامعة على رعايته ودعمه الدائم للكلية ومنسوبيها، كما تقدم بالشكر والتقدير لوكيل الجامعة لتفضله بافتتاح المعرض، وأثنى على جهود الدكتور- فهد اللهيم- وكيل الكلية للشؤون الأكاديمية والمشرف العام على المعرض، في إقامة وتنظيم هذا المعرض المتميز، داعيًا جميع طلاب الكلية للاستفادة من المعرض، والمحاضرات المصاحبة له.

4 محاضرات
بالتزامن مع المعرض تم تنظيم أربع محاضرات نظرية توزعت على أربعة أيام متتالية، قدمتها الجهات المشاركة، وحضرها مجموعة كبيرة من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بالكلية، شملت المحاضرات مواضيع متعددة تخصصية في مواد البناء وتقنياتها وتطوراتها وتطبيقاتها وأيضا شملت على مبادرات لبعض الشركات والقطاعات في مجال البناء وتقنياته.

حفل تكريم
تخلل المعرض في يومه الأخير حفل تكريم القطاعات الحكومية والخاصة المشاركة في المعرض، وقد عبر الدكتور فهد اللهيم المشرف العام على المعرض، خلال حفل التكريم عن امتنانه العميق للجهات المشاركة وللمنظمين، وقدم شكره للدكتور عميد الكلية لدعمه ورعايته.

توقيع اتفاقتي تعاون وتدريب

على هامش فعاليات المعرض وقعت الكلية اتفاقيتي تعاون مع شركة فيتونيت السعودية المحدودة وشركة وحدات وطن، وذلك تأسيساً لمبدأ الشراكة والتعاون الذي تنتهجه الجامعة في علاقتها مع الجهات المعنية من القطاعين العام والخاص، المتضمن تطوير مذكرات التعاون ومحاضر الاتفاق مع الشركاء، وتحديد الأولويات وإيجاد نقلة نوعية في توطين الموارد البشرية، والذي يمثل أحد مرتكزات ومحاور برنامج التحول الوطني 2020م، وتماشياً مع أهداف الكلية بالقيام بدور مؤثر وفعال في تعزيز التعاون والإسهام في توفير الخدمات المجتمعية من خلال التعليم والبحث والتدريب، في إطار بناء شراكات وأطر تعاون بما يخدم جوانب العملية التعليمية والمهنية للطلاب، وأيضاً في شتى المجالات والأنشطة الأخرى.

تدريب ميداني
تتضمن الاتفاقيتان التعاون في مجال التدريب الميداني للطلاب وذلك بتوفير فرص تدريبية، وأيضاً في مجال إعداد البحوث والدراسات المتعلقة بقضايا تقنيات البناء من خلال المجموعة البحثية لتقنية البناء بالكلية وطلاب الدراسات العليا، والاستفادة من خبرات أعضاء هيئة التدريس بالكلية لتقديم استشارات ودراسات وفقاً لأنظمة الجامعة، وكذلك الاستفادة من الدراسات التي تقوم بها الشركة، علاوة على ذلك توفير فرص عمل للخريجين والخريجات من الكلية.
وقع الاتفاقية الدكتور عبد الله الثابت – عميد الكلية – والأستاذ عبد العزيز الغامدي مدير تطوير الموارد البشرية بشركة سافيتو، ومن جانب شركة وحدات وطن وقع الاتفاقية الأستاذ مهند آل الشيخ الرئيس التنفيذي لوحدات وطن.

حلول للتحديات
من جانبه أكد الدكتور فهد اللهيم – المشرف العام على المعرض- أن هذه الاتفاقية تأتي ضمن جهود الكلية الرامية للاستفادة من خبرات القطاعات الخاصة والحكومية في الجوانب التدريبية والبحثية، وبالتالي نقل هذه الخبرات للطلاب والباحثين في مجال تقنيات البناء، بحيث تصبح عمليات التدريب والبحث والتنفيذ متكاملة بما يحقق الفائدة القصوى.
بدوه أكد د. الثابت – عميد الكلية- أن توقيع الاتفاقية يأتي في إطار سعي الكلية لنشر المعرفة، وعمل الدراسات والأبحاث في التقنيات الحديثة التي تساهم في إيجاد حلول للتحديات التي تواجه القطاع المعماري والعمراني في مواد البناء وتطويرها.

 

 

 

 

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA