03/15/1441 - 09:25

قضية طلابية

المنتديات الطلابية بين الإيجابية والخصوصية

عندما يتجول المستخدم على المواقع الخاصة بالتجمعات الخاصة بطلاب الجامعات السعودية، سيلمس كمية كبيرة من الإبداع وتنظيم العمل والمساهمة في نشر المعلومة والمعرفة من قبل الطلاب، وتنقسم تلك المواقع إلى تجمعات طلابية مستقلة قام عليها وأنشأها طلاب من الجامعة، وهم يديرونها ويصرفون أمورها بدون أي إشراف أو توجيه من الجامعة، وهذا يعكس مدى الانتماء، والتطبيق العملي لمفهوم التطوع.
وفي المقابل تبّنت مجموعة من الجامعات فكرة استحداث منتديات نقاش تكون تابعة لنفس الجامعة، وتتطلب أن يكون المشتركون فيها طلاباً في الجامعة، بحيث لا يتم تسجيل أي طالب إلا بعد إدخاله رقمه الجامعي وكلمة المرور التي زودته الجامعة بها في بداية دراسته.
ويلاحظ وجود ظاهرة تعدد المنتديات للجامعة الواحدة، وفي بعض الأحيان يكون هناك أكثر من ثلاثة منتديات للجامعة الواحدة، عند اطلاع المستخدم عليها قد لا يجد تفسيرا منطقيا يدعو لوجود نفس المنتدى بنفس الأقسام، ولكنه على اسم نطاق آخر وبمؤسسين آخرين! ينقص المنتديات الدعم من الجامعات والدعم المادي من جهات وأطراف خارجية، لاسيما جهات القطاع الخاص التي تعتبر الطالب الجامعي بفئته العمرية أو وضعه الحالي المستهلك الأول لمنتجاتها كالمكتبات ومراكز خدمات الطلاب وشركات الاتصالات وغيرها.
أعضاء هيئة التدريس والعاملين في الجامعة يفترض أن يكون لهم تواجد قوي في هذه التجمّعات والمنتديات للتواصل مع الطلاب بشكل مباشر وراق لردم الهوّة بين الطالب والأستاذ التي كونها الكثير من التعقيدات الإدارية، والخوف من السلطة المفتوحة لأعضاء هيئة التدريس على الطلاب، فتحولت بعض من تلك المنتديات إلى وسيلة لتجريح عضو هيئة التدريس والانتقاص من شأنه الشخصي.
تجمّع طلاب وطالبات جامعة الملك سعود www.cksu.com يقدم نموذجاً متكاملاً للتجمعات الطلابية، ويضم مجموعة من المكوّنات مثل: منتديات النقاش والخدمات الإلكترونية (تقييم الدكاترة وتبادل المعرفة)، ومجلة طلابية دورية بعنوان (نبضنا) والمدونات الطلابية، بالإضافة إلى فعاليات مستمرة فيه، مثل استضافة شخصيات ثقافية والحوار معها بشكل مستمر.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA