03/15/1441 - 09:23

الجرعات العالية من فيتامين D لا تفيد العظام

أظهرت دراسة دامت 3 سنوات أجراها باحثون بمعهد ماكيج لصحة العظام والمفاصل التابع لكلية الطب في كمنغ CSM، ونشرت في دورية الجمعية الطبية الأميركية «JAMA»، أنه لا توجد فائدة في الحصول على جرعات عالية من فيتامين D، وذلك بخلاف ما كان متوقعاً سابقاً.

وتتبعت الدراسة 300 متطوع، تتراوح أعمارهم بين 55 و70 عامًا، في تجربة سريرية عشوائية مزدوجة التعمية لاختبار فرضية إنه مع زيادة جرعات فيتامين D، ستكون هناك زيادة مرتبطة بالجرعة في كثافة وقوة العظام. وتلقى ثلث المشاركين في الدراسة 400 وحدة من فيتامين D يوميا، وتناول الثلث الثاني 4000 وحدة دولية يوميًا، أما الثلث الأخير فتناول 10000 وحدة دولية يوميًا.

وتم استخلاص نتائج، على عكس ما كان متوقعًا، بأنه لا يوجد ارتباط بين مكملات فيتامين D بجرعات أعلى من تلك، التي أوصت بها وزارة الصحة الكندية أو مصحات هشاشة العظام في كندا، بزيادة في كثافة العظام أو قوة العظام. وبدلاً من ذلك، فقد كشف جهاز XtremeCT، الأحدث في العالم لقياس كثافة المعادن في العظام BMD، عن حدوث انخفاض بسبب اختلاف الجرعات في كثافة العظام، مع حدوث أكبر انخفاض في 10000 وحدة دولية لكل مجموعة يومية، وبالتالي فإن هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتحديد ما إذا كانت الجرعات الكبيرة تؤثر سلبيا بالفعل على صحة العظام.

ويقول بروفيسور ستيف بويد، من فريق الباحثين، تشير النتائج إلى أنه بالنسبة للبالغين الأصحاء، فإن جرعات فيتامين D بالمستويات المُوصى بها من مصحات هشاشة العظام، أي ما بين 400 إلى 2000 وحدة دولية يوميًا تعد جرعة كافية للحفاظ على صحة العظام. 

نتائج ثانوية وحصى الكلى

وأشارت نتائج ثانوية من الدراسة إلى وجود مخاوف تتعلق بالسلامة المحتملة مع تناول مستويات عالية من فيتامين D. وعلى الرغم من وجود حالات في جميع الفرق الثلاث التي تطوعت للدراسة، وجد الباحثون أن المشاركين الذين تم تكليفهم بتلقي جرعات أعلى من مكملات فيتامين D اليومية «4000 وحدة دولية و10000 وحدة دولية» على مدى السنوات الثلاث كانوا أكثر عرضة للإصابة بفرط كالسيوم البول «مستويات مرتفعة من الكالسيوم في البول»، مقارنة مع أولئك، الذين يتلقون جرعة يومية أقل. ولا تعد حالات فرط الكالسيوم في البول حالة شائعة بين العامة، وإنما هي ترتبط بزيادة خطر الإصابة بحصى الكلى وقد تسهم في اختلال وظائف الكلى.

وتقول دكتور إيما بيلينغتون، عضو الفريق البحثي: «ما يمكن استخلاصه من نتائج الدراسة هو أن الجرعات الكبيرة من فيتامين D لا تعود بالفائدة على عظام الإنسان، وبالنسبة للبالغين الأصحاء، يعد تعاطي 400 وحدة دولية يومياً جرعة معقولة، ولا يُوصى بتناول جرعات 4000 وحدة أو أعلى لغالبية الأشخاص».

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA