02/18/1441 - 14:04

العمل على مكتب غير مرتب يجعلك أكثر إبداعاً

قد يساعدك العمل على مكتب فوضوي وغير مرتب، على التفكير بشكل أكثر إبداعًا، وفقًا لدراسة علمية جديدة، فقد وجد علماء أن كونك محاطًا بالفوضى يمكن أن يعزز التفكير الإبداعي ويحفز الأفكار الجديدة.
أجريت الدراسة من قبل عالم النفس البروفيسور كاثلين فوهس وزملاؤه الباحثين في جامعة مينيسوتا، مينيابوليس، وتم خلالها تخطيط سلوك الأشخاص الذين يعملون على مكاتب فوضوية وأخرى نظيفة مع سلسلة من التجارب.
وقال البروفيسور فويس: «إن وجودك في غرفة تتسم بالفوضى أدى إلى شيء تريده الشركات والصناعات والمجتمعات أكثر وهو الإبداع».
لقد وجدت الأبحاث السابقة أن البيئة النظيفة تدفع الناس إلى فعل أشياء جيدة، مثل عدم الانخراط في الجريمة ، والقمامة وإظهار المزيد من الكرم، لكن مع ذلك، وجدنا أنه يمكن الحصول على نتائج قيمة حقًا من كونك في وضع فوضوي.
في أول عدة تجارب، طُلب من المشاركين ملء استبيانات في أحد المكاتب، أكمل البعض المهمة في مكتب نظيف ومنظم، في حين أن البعض الآخر قام بذلك في مكتب غير مهذب حيث كانت الأوراق مكتظة وتكدست اللوازم المكتبية.
بعد ذلك، أتيحت للمشاركين الفرصة للتبرع لجمعية خيرية وتم السماح لهم بتناول وجبة خفيفة من الشوكولاتة أو التفاح أثناء خروجهم، وقد شجع التواجد في غرفة نظيفة الناس على فعل ما هو متوقع منهم حيث تبرعوا للأعمال الخيرية، وكانوا أكثر عرضة لاختيار التفاح على شريط الحلوى.
ومع ذلك، كان للفوضى فضائلها كذلك، حيث طُلب من المشاركين في تجربة بديلة، التوصل إلى استخدامات جديدة لكرات تنس الطاولة، ورغم أن المشاركين في غرفة فوضية أعطوا نفس عدد الأفكار للاستخدامات الجديدة مثل نظرائهم في الغرف النظيفة ولكن تم تصنيف أفكارهم على أنها أكثر إثارة للاهتمام والإبداع عند تقييمها من قبل قضاة محايدين.
وقال البروفيسور فويس: «إن جعل هذه البيئة نظيفة أو غير مهذبة قد أحدث فرقًا كبيرًا في سلوك الناس».

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA