03/15/1441 - 09:19

الالتزام بضوابط الذوق العام

يعد طلاب ومنسوبو الجامعات أولى الناس بالالتزام بضوابط الذوق العام، حيث يمثلون شريحة المتعلمين والمثقفين في المجتمع، وقد صدرت لائحة الذوق العام، في المملكة العربية السعودية بتاريخ 28 محرم 1441هـ الموافق 27 سبتمبر 2019 مـ، ‏‎وحددت 19 مخالفة يعاقب مرتكبها بغرامات مالية، أقلها 50 ريال وأعلاه 3000 آلاف ريال.
‏‎وتشمل المخالفات المنصوص عليها ارتداء اللباس غير اللائق في الأماكن العامة أو تلك التي تحمل عبارات أو صورا أو أشكالا تخدش الحياء أو ذات رمزية عنصرية، أو تروج للإباحية وتعاطي الممنوعات، ووضع الملصقات وتوزيع المنشورات التجارية في الأماكن العامة دون ترخيص، بالإضافة إلى إشعال النار في غير الأماكن المسموح بها، والتلفظ بقول أو الإتيان بفعل فيه إيذاء أو إخافة لمرتادي الأماكن العامة أو تعريضهم للخطر.
إضافة لتخطي طوابير الانتظار بالأماكن العامة لغير الحالات المستثناة، أو استخدام الإضاءة المؤذية كالليزر وما في حكمها بما يؤذي أو يضر مرتاديها، كما تم تصنيف تصوير الأشخاص بشكل مباشر دون استئذانهم أو تصوير الحوادث الجنائية أو المرورية أو العرضية دون الحصول على إذن أطرافها.
‏‎ومن بين مخالفات الذوق العام المنصوص عليها في اللائحة، التصرفات الخادشة للحياء التي تتضمن تصرفات ذات طبيعة جنسية، ورفع صوت الموسيقى داخل الأحياء السكنية، وتشغيل الموسيقى في أوقات الأذان وإقامة الصلاة، وإلقاء النفايات في غير الأماكن المخصصة لها، ‏‎إضافة لإشغال مقاعد ومرافق كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، وتجاوز الحواجز للدخول إلى الأماكن العامة.
وحسب ضوابط لائحة الذوق العام، فإن المخول بضبط المخالفات وإيقاع الغرامات هم رجال الشرطة، كما حظرت القواعد المنظمة إيقاع أي عقوبة على أي سلوك لم ينص عليه في جدول المخالفات، كما سيتعين على كل مخالف تغطية تكاليف الإصلاح وإزالة الأضرار الناجمة على أي مخالفات.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA