وفد بريطاني يناقش سبل الاستثمار الأجنبي في التعليم الجامعي

شاركت وكيل وزارة التعليم الجامعي الأهلي الدكتورة ريمه بنت صالح اليحيا في الاجتماع الذي عقد مؤخراً بمقر الهيئة العامة للاستثمار، بحضور رئيس قطاع التعليم بالهيئة الدكتور جاسر الحربش، وممثلين عن إدارة التجارة الدولية البريطانية، والمجلس الثقافي البريطاني؛ لمناقشة سبل الاستثمار في التعليم الجامعي الأهلي، وتوحيد الجهود في مجال جذب وتطوير استثمارات التعليم الجامعي، وتحديد أطر التعاون المشترك للاستفادة من  تعزيز فرص الاستثمار في المجال التعليمي.
وقدمت الدكتورة اليحيا في بداية الاجتماع نبذة تعريفية لقطاع التعليم الجامعي الأهلي، وأبرز المهام المسندة لوكالة التعليم الجامعي الأهلي، والاعتمادات المؤسسية والبرامجية الموجودة، والجامعات الربحية وغير الربحية، مشيرة إلى توجه صناع القرار في المملكة نحو تطوير الجامعات، ودعم فرص تعزيز الاستثمار في قطاع التعليم الجامعي، والتي كان آخرها صدور الموافقة على نظام الجامعات الجديد الذي منح الجامعات في المملكة المزيد من المرونة في الاستثمار، والاستقلالية، كما تناول الاجتماع فرص الاستثمار الأجنبي وافتتاح فروع للجامعات الأجنبية من خلال واقع التعليم الجامعي اليوم.
من جهته أكد رئيس قطاع التعليم بالهيئة العامة للاستثمار الدكتور جاسر الحربش أن الاجتماع يأتي في إطار الشراكات المميزة بين الهيئة ووزارة التعليم ممثلة بوكالة التعليم الجامعي الأهلي، وذلك لترتيب خطة عمل طويلة المدى مع الجانب البريطاني بحكم العلاقات المتميزة بين البلدين في كافة المجالات ومنها تبادل الخبرات في مجال التعليم، مشيراً إلى أن وضوح الاختصاصات لدى وزارة التعليم في مجال دعم الاستثمار، والاستقطاب، وضبط الجودة في قطاع التعليم الأهلي العام والجامعي؛ سيساعد على التعريف بالفرص الاستثمارية الواعدة.

 

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA