الجلوس بجوار النافذة أفضل مكان لتجنب العدوى!

نصحية لركاب الطائرات من خبراء بجامعة إيموري

مع انتشار مرض كورونا وتحذير منظمات الصحة العالمية من خطورة الإصابة به، أوضح خبراء طبيون عن المكان الأكثر أمانًا على متن الطائرة والذي يمكن أن يساعد في تجنب العدوى بفيروس كورونا من مسافر مصاب.

في التفاصيل، صمم خبراء من جامعة إيموري، نموذجًا لحركة الركاب على متن الطائرة، لإظهار كيف يمكن أن تنتشر الفيروسات، ووجدوا أن الأشخاص الذين يجلسون بالقرب من الممرات هم الأكثر عرضة للاتصال بالركاب المصابين بالفيروس.

وقالوا بحسب ما نقلته عنهم صحيفة «الديلي ميل»، إن المكان الأكثر أمانًا للجلوس على متن الطائرة بهدف تجنب الإصابة بالمرض، هو بجوار النافذة، مضيفين أن الركاب الذين يشعرون بالقلق من الإصابة بفيروس «كورونا»، يجب أن يظلوا في مقاعدهم، هذا لأنه كلما انتقلوا عبر الطائرة، زادت فرصهم في التواجد بالقرب من شخص مصاب بالمرض، وبالتالي تزداد فرصة العدوى.

ولهذا السبب يجب ألا يسافر طاقم الطائرة في حال كان لديهم أي نوع من العدوى، خاصة فيروس «كورونا»، لأنهم الأكثر اتصالا بالركاب خلال الرحلة.

كما درس الباحثون المنتمون إلى الجامعة نفسها والقابعة بولاية جورجيا الأميركية، سلوكيات المسافرين على متن الرحلات الجوية التي تمتد بين 3 و5 ساعات، ووجدوا أن 38% غادروا مقاعدهم مرة واحدة، و24% أكثر من مرة، لكن الركاب الجالسين بالقرب من النوافذ لم يتركوا مقاعدهم على الإطلاق، وهو ما قلل عدد الاتصالات مع ركاب آخرين مقارنة بمن يجلسون بجانب الممر.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA