03/02/1439 - 19:55

صحة

اضطراب الاكتناز «التمسك المرضي بالمقتنيات: Hoarding Disorder»

 

يعد اضطراب الاكتناز «التعلق العاطفي المفرط في الأشياء والتمسك المرضي بالمقتنيات»  أحد الاضطرابات المرتبطة باضطراب الوساوس القهرية في النسخ السابقة من الدليل الإحصائي التشخيصي لجمعية الطب النفسي الأمريكية لكن في النسخة الخامسة من هذا الدليل والصادرة في عام 2013 تم تصنيفه كاضطراب مستقل.

برنامج جديد للكشف عن السرطان في 28 يوماً

تعتزم بريطانيا إطلاق برنامج جديد اعتباراً من العام المقبل يُمكن الأطباء من الحكم على مريض السرطان خلال 28 يوماً من أول لقاء يتم في العيادة، لتكون هذه المدة الزمنية هي الأسرع في تشخيص المرض على الإطلاق، حيث عادة ما تحتاج مسألة تأكيد وجود المرض أو نفيه فحوصات وتحاليل تستغرق عدة أسابيع، وربما شهور.

اكتشاف جديد الإنترنت علاج فعال للاضطرابات العقلية

 

أعلن اختصاصيون في المؤتمر الأوروبي للطب النفسي أنه لا يمكن التخلص من العبء «الهائل والمتنامي» من أمراض الصحة العقلية إلا من خلال توسع كبير في الموارد النفسية الإلكترونية مثل العيادات الافتراضية واختصاصيي  العلاج النفسي على الإنترنت.

وقال الاختصاصيون إن الإنترنت هي الخيار الوحيد لتوفير قدرة إضافية كبيرة على العلاج في ظل محدودية الموارد، وبينما لا تخدم منظومة الصحة العقلية العالمية سوى نحو 10% من المرضى حتى الآن.

التدخين يقتل 7 أشخاص كل دقيقة حول العالم

أرقام جديدة صادمة كشفتها دراسة طبية حديثة تفيد بوقوع حالة وفاة في العالم كل 8 ثوانٍ بسبب التدخين، أي ما يقارب 7 أشخاص كل دقيقة، مرجحة ارتفاع هذا العدد جراء ازدياد عدد المدخنين عبر العالم.

وذكرت الدراسة التي نشرتها صحيفة «الغارديان» البريطانية وتناقلتها عدة وسائل إعلام، أن العالم احتوى على مليار مدخن في عام 2015، وذلك على الرغم من إجراءات حظر التدخين في كثير من الأماكن إلا أنه من المتوقع ارتفاع هذا العدد.

ألم الصدر مؤشر للإصابة بأزمات القلب

أشارت دراسة حديثة أجريت في بريطانيا إلى أن أغلب من يشكون لأطبائهم من ألم في الصدر للمرة الأولى لا يحصلون على فحوصات تشخيصية إضافية لتحديد سببه، ودعت لاعتبار ذلك إشارة خطر ، إذ إن هذا الألم حتى وإن لم يكن مرتبطاً بأسباب متعلقة بالقلب فهؤلاء الأشخاص لديهم احتمالات أكبر للإصابة بالأزمات القلبية ومشكلات في القلب على مدى الخمس سنوات التالية لأول شكوى من هذا الألم.

البيبليوثيرابي: صحية جديدة في علاج الأمراض العصرية

 

يعرف العلاج بالقراءة «بالبيبليوثيرابي» أن تكون فيه المكتبات جزءًا من المستشفيات أو بديلاً عنها، وتعد القراءة أول وسائل التعلم من خلالها تكتسب المعرفة والمبادئ والتعلم المستدام، فتتولد الأفكار وتتطور المهارات وتوسع مدارك الإنسان، ولأهميتها أمر الله بها المسلم، قال الله تعالى «اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ»، تساعد القراءة على التأمل والتدبر، فهي مستشفيات العقول، لذا تعد القراءة أحد أدوات الطب التكميلي كالأعشاب وممارسة الرياضة والصلاة واليوجا والعمل وغيرها من أدوات الطب التكميلي.

ارتفاع ضغط الدم القاتل الصامت  

 

 

 - لأول وهلة قد يتبادر إلى ذهن القارئ لهذا العنوان أنه عنوان لقصة أو فيلم أو رواية ولكن في الحقيقة ما هو إلا تسمية لمرض يعاني منه حوالي 30% من البالغين على وجه الكرة الأرضية؛ إنه ارتفاع ضغط الدم.

- هذا وقد سُمّي ارتفاع ضغط الدم  بتلك التسمية لأنه غالباً ما يكون غير ظاهر الأعراض فقد يكون أول ظهور لمرض ارتفاع ضغط الدم على شكل جلطة دماغية مميتة، وما دام هذا المرض بهذه الخطورة وهذا الانتشار فدعونا نستعرض بعض النقاط المهمة عنه. «للمزيد: اعرف أكثرعن ارتفاع ضغط الدم»

قاعدة ومثل

 

السمة العامة للذات في الثقافات الجمعية أنها ذات جمعية تابعة مصدرها الآخرين, كما تبدو في مجتمعاتنا العربية يصدقه قول دريد بن الصمة:

 «وما أنا إلا من غزية إن غوت... غويت وإن ترشد غزية أرشد» 

 

 إذ يسهم الآخرون غالباً في صياغة ذات الفرد وتقديره لها من خلال عمليتين رئيستين هما: 1- عملية التقييم المنعكس حيث يتأثر الفرد ويستجيب لما يراه الآخرون فيه وليس لما يراه هو في نفسه، لينعكس ذلك على ذاته فيسهم في تشكيل فكرته عن نفسه ومدى تقديره لها, وتكون الذات في الموقف من الآخرين في هذه الحال أشبه ما تكون بالمرآة تعكس ما يعرض لها.

الحركة» تقلل مخاطر مرض السكري من النوع الثاني

يقول باحثون في أستراليا إن المصابين بالنوع الثاني من السكري الذين يجلسون طوال اليوم دون ممارسة أي نشاط يتكون لديهم مزيج أكثر خطراً من الدهون في الدم مقارنة مع من يتحركون أو يمارسون تمرينات دورية خلال اليوم.

وقالت الدكتورة ميجان إس. جريس كبيرة الباحثين في الدراسة من معهد بيكر للقلب والسكري وجامعة موناش في ملبورن: «أوضحنا من قبل أن قطع فترات الجلوس الطويلة بنشاط خفيف بعد الوجبات يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري مثل ارتفاع معدلات السكر في الدم وارتفاع الضغط».

مواد التنظيف قد تؤدي لسرطان الغدة الدرقية

تشير دراسة حديثة إلى أن العمال والموظفين الذين يتعرضون لمواد كيمياوية مثل مزيلات الروائح والمطهرات والمعقمات كجزء من طبيعة عملهم قد تزيد لديهم احتمالات الإصابة بسرطان الغدةالدرقية أكثر من غيرهم.

وخلصت الدراسة إلى أن التعرض أثناء العمل لتلك الكيمياويات المعروفة بالمبيدات الحيوية، مرتبط بارتفاع احتمالات الإصابة بسرطان الغدة الدرقية بنسبة 65%.

وبالنسبة للأشخاص الذين تقتضي أعمالهم أكبر قدر من التعرض التراكمي للمبيدات الحيوية على مدى فترة من الزمن زادت احتمالات الإصابة بذلك المرض بأكثر من الضعف.