03/15/1441 - 09:30

منوعات

كهف «ريد فلوت» معلم سياحي صيني

كهف «ريد فلوت» مَعلم من معالم الجذب السياحي في قويلين، قوانغشى، الصين، وهو كهف مكون من حجر جيري طبيعي مع إضاءات متعددة الألوان، ويعد واحداً من مناطق الجذب في قويلين وأكثرها إثارة واهتماماً لأكثر من 1200 سنة.

الكهف حصل على اسمه بسبب ألوانه الخارجية المبهرة، ويمتلئ من الداخل بالمقرنصات والصواعد والتكوينات الصخرية في أشكال غريبة ورائعة. كما يحتوي على أكثر من 70 من النقوش المكتوبة بالحبر والتي تعود إلى حوالي 792م في عهد أسرة تانغ.

مخاطر الانزلاقات الجبلية 

 

 

 

 

تعد الانزلاقات الجبلية من المخاطر الجيولوجية المفاجئة، ويتمثل خطر الانزلاقات الصخرية في تحرّك وانزلاق أجزاء من التربة أو الصخور وانهيارها، وذلك نتيجة العديد من العوامل الطبيعية أو الناتجة من تدخل الإنسان.

ومن تلك العوامل هطول الأمطار أو الهزات الأرضية، وعمليات الحفر والقطع الصخري لشق الطرق وإنشاء المباني في المناطق الجبلية الأمر الذي يؤدي إلى عدم اتزان الكتل الصخرية والتربة ويحدث انهيار لها مما يشكل خطراً حقيقياً على الطرق والمنشآت التي تقع بالقرب منها.

مدينة صديقة للمسنين

يتجه المجتمع السعودي بسرعة نحو الشيخوخة، إذ تشير الإحصائيات أن عدد المسنين الذين تفوق أعمارهم الستين سنة سيناهز 3 ملايين بحلول 2030 وأنهم ينمون بمعدل يفوق النمو السكاني للمملكة، وعليه فإن نسبة المسنين ستتجاوز لأول مرة نسبة صغار السن «أقل من 15 سنة» بحلول عام 2045م حيث ستصبح 22% للمسنين مقابل 17% للصغار. كما أن متوسط العمر في المملكة اليوم يناطح منتصف السبعينات، ويُتوقع أن يتعدى عتبة الثمانين بعد سنوات. 

المواطن الطموح

لقد أثار الطموح خادم الحرمين الشريفين فكان هدفه الأول أن تكون بلاده ووطنه نموذجًا ناجحًا ورائدًا في العالم على كافة الأصعدة، وأن يعمل بدءاً من نفسه على تحقيق ذلك، وبالفعل فقد جذب هذا الطموح إليه كل من تاقت نفسه لتحقيق هذا الهدف؛ بدءاً من سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية ليكون المترجم والناسخ، لذا الهدف عبر رؤية 2030 التي عبر عنها أنها رؤية الحاضر للمستقبل، ثم بالمسؤول والمواطن الذي هو محور هذه المبادرة.

النفط ما قبل الألفية

عرف الإنسان النفط قديماً من خلال ما تسرب منه على سطح الأرض، واستخدمه كوقود للطبخ والتدفئة لأول مرة في التاريخ في مناطق سواحل بحر قزوين، كما تم استخدامه في البناء في جدران مدينة بابل، وتم ذكره في الحضارة الفارسية واليونانية، كما استخدمه المصريون القدامى قبل 4000 سنة قبل الميلاد كوقود وللتحنيط.

تراث من الماضي

 

 

 

 

استخدم الفنان في لوحته الألوان الحارة التي تمثل نبض الحياة وكأنها إشارة إلى أن هذا التراث حي فينا، حيث ينفذ منها الضوء من خلال الحروف العربية التي تشغل كل خلفية اللوحة ليضيف عمقاً يميز عروبتنا.

 

يوسف بن حمد عتين

جامعة جازان

المدن الذكية مدن المستقبل

يعيش أكثر من نصف سكان العالم اليوم في المدن، وبحلول عام 2050م سيعيش حوالي سبعة من كل عشرة أشخاص في المدن، ووفقاً للإحصائيات تسبب المدن أكثر من 70% في المائة من انبعاثات الكربون في العالم، و60-80% من استهلاك الطاقة، بسبب الازدحامات المرورية وغيرها من الأسباب الأخرى، فتلوث الهواء والمياه، وما يرتبط بهما من قضايا صحية وبيئية، دفع دول العالم للخروج من تلك الشرنقة الضيقة إلى مدن أكثر هدوءاً ونظافةً وتطوراً لتظهر خلال السنوات الأخيرة «المدن الذكية».

على أعتاب عصر جليدي قادم

 

 

 

 

قبل عدة قرون مرت الكرة الأرضية بفترة جليدية معتدلة، أطلق عليها اسم «العصر الجليدي الصغير» تزامن جزء منه مع فترة من النشاط الشمسي المنخفض أطلق عليها اسم «Maunder Minimum» سميت على اسم عالم الفلك إدوارد ماندر، فهل من الممكن أننا متجهون إلى «ميندر مينيموم» آخر «عصر جليدي»!

يظهر النشاط الشمسي حاليًا اتجاه تبريد طويل الأجل، فقد شهد عام 2009 إنتاج الطاقة الشمسية عند أدنى مستوى له منذ أكثر من قرن، ومع ذلك، فإن التنبؤ بالنشاط الشمسي في المستقبل غير دقيق ويصعب التنبؤ به.

بحيرة وردية في أستراليا

 

 

 

 

بحيرة هيلير هي بحيرة وردية اللون تقع في منطقة جولدفيلدز في الجزيرة الوسطى بأستراليا، وتتميز هذه الجزيرة بتضاريسها الطبيعية المميزة والرائعة، حيث غابات الأشجار الكثيفة، والكثبان الرملية الناعمة، وقربها من المحيط، فقد أعطت تلك المميزات الطبيعية للجزيرة موقعاً مذهلاً، يستمتع به الزوار والسياح من جميع أنحاء العالم.