03/25/1441 - 11:34

التفكير النقدي

منظومة «ماثيو ريكارد» للسعادة

يختلف مفهوم السعادة من زمن لآخر ومن شخص لآخر، ويتداخل مع الرضا والرفاهية، لكنه لا يقتصر عليهما. وقد قال «ماثيو ريكارد» المشهور بما يكتبه عن السعادة والرضا أن السعادة يمكن التدرب عليها، ووضع هو ومجموعة من الباحثين قوانين للسعادة يمكن من خلال الالتزام بها أن ننعم بها نحن ومن حولنا.
ومن قوانين السّعادة عند «ماثيو ريكارد»:

سين وجيم

تحدث الدكتور جاسم المطوع عن تجربته لقانون السعادة فقال إنه اكتشف أن عمل خطة لحياته قد ساعدته كثيراً في تنظيم أموره وتحقيق أهدافه؛ حيث قام بتقييم نفسه في جميع مجالات حياته المهمة، وهو ما يسمى «قانون السعادة 8x3» وكيفيّة تطبيق هذا القانون هي كالتالي:
قيم نفسك في ثمان مجالات مهمة من واحد إلى عشرة، وهذه المجالات هي «الصحة، علاقتك وإيمانك بربك، ترفيهك ولعبك، العائلة والأصدقاء، أموالك واستثماراتك، مشاعرك، تعليمك، وخدمتك لمجتمعك».

لا سعادة دائمة ولا شقاء مع الأمل

اختلف الفلاسفة في مفهوم السعادة وفي الأشياء التي تجعل الإنسان سعيداً في حياته، ومن أبرز وأشهر آراء الفلاسفة في هذا المجال ما يلي:
- الفيلسوف اليوناني أرسطو قال: السعادة لذة، ولها ارتباط وثيق باللذة التي لا وجود للألم والإزعاج فيها.
- الفيلسوف الإيطالي توما الإكويني يرى أن السعادة البشرية التامة لا تتحقق إلا عند قدرة الإنسان على معرفة جوهر الكون.
- السعادة عند الفيلسوف الهولندي باروخ سبينوزا كما ذكرها في كتابه «الأخلاق» تعني الغبطة والفرح التي نشعر بها وندركها عند تحررنا من الخرافات والأهواء.

5 أنواع للآباء

يقول المستشار التربوي والاجتماعي الدكتور جاسم المطوع: من خلال متابعتي للرسائل وتقديمي للاستشارات استطعت أن أصنف الآباء لخمسة أصناف: «مهمل، متساهل، متسلط، مستبد، ومحافظ مرن».
الأب المهمل شخص سلبي مع أبنائه لا يتحمل مسؤوليتهم ولا يتفاعل مع متطلباتهم ومشاكلهم، وهناك عدة أسئلة لو سألتها لنفسك ستكتشف إذا كنت أنت من هذا الصنف أم لا، وهي: هل تهتم باحتياجات طفلك العاطفية والجسدية والترفيهية والعلمية؟ هل تعرف جدول طفلك اليومي؟ هل تترك طفلك أوقات كثيرة لوحده؟ هل تعرف أصدقاء أبنائك ومدرسيه بالمدرسة؟ هل تشارك طفلك في برامجه الخارجية؟ لو كانت إجابتك «لا» فهذا يعني أنك أب مهمل.

سين وجيم

لا شك أن الإنسان كائن اجتماعي بطبعه، لا يمكنه العيش في عزلة عن العالم، بل يسعى جاهداً لتكوين علاقات اجتماعية ناجحة، ومن أبرز العوامل التي تساعده على ذلك:

- الابتسامة والوجه الطلق والألفاظ الجميلة: اعلم جيداً أن ابتسامتك الجميلة والعذبة هي أول ما يلفت الآخرين ويجذبهم إليك، ويكتمل ذلك بطلاقة الوجه وبشاشته والألفاظ الجميلة والمهذبة التي تنطق بها، لذلك احرص على رسم ابتسامة صادقة والتعود على الألفاظ الجميلة والمهذبة مثل: حفظك الله، أسعد الله صباحك، مساء الخير والسرور والسعادة، ...  

العناية بالذات من منظور «علم النفس»

تعتبر مهارة العناية بالذات من أبرز وأهم المهارات التي يجب على الشخص أن يكتسبها، لتعزيز ثقته بنفسه وليستطيع تحديد مهاراته وقدراته وأهدافه.
تحدث عالم النفس أبراهام ماسلو الأمريكي عن تقدير الذات ووضعه ضمن سلم الحاجيات، وقد وصفه بشكلين مختلفين؛ احترام الذات الداخلية أو الحاجة إلى احترام الذات، وضرورة الاحترام من قبل الآخرين، ومن أبرز سمات الأفراد أصحاب الحس المرتفع في تقدير الذات: العزيمة والحماس، والتفاؤل والإيجابية، حسن الخصال والسجية، والسكينة والهدوء، القدرة على التعبير والصراحة والحسم بشكل صحيح، الاعتماد على النفس، بالإضافة إلى التعاون والعلاقات الاجتماعية.