04/08/1440 - 08:24

الرأي

المتطلبات الدراسية وفائدتها للطلبة

 

 

 

تعتبر المرحلة الجامعية من المراحل المهمة في حياة الأفراد، ومن المهم في هذه المرحلة أن تحرص المنظومة التعليمية بشكل عام والقائمين على العملية التعليمية بشكل خاص، على توفير بيئة جامعية محفزة للطالب، حيث يقع متوسط عمر الطلاب في مرحلة البكالوريوس بين 18- 21 عاماً تقريباً، وفي هذه المرحلة تتوفر لدى الطلاب طاقات كبيرة تحتاج إلى تعزيز وتشجيع على الإنجاز.

التراث والتنمية علاقة جدلية «2-2»

 

 

يعد التراث أحد القطاعات الحيوية في السياسات المنتهجة في الوقت الراهن، وتركن إليه المجتمعات المتطورة كأحد البدائل للقضاء على كثير من المشكلات، فأصبح التراث الثقافي من أهم مصادر الثروة المستمرة، وعنصراً رئيساً من عناصر التنمية الاجتماعية والإنسانية، وتم إدماجه ضمن برامج التنمية المستدامة.

«تعلم الآلة» ليس نهاية المطاف

 

 

 

يعد علم «تعلم الآلة» أحد المجالات الفرعية للذكاء الاصطناعي، والذكاء الاصطناعي يطلق على ما تقوم به البرمجيات الحاسوبية من محاكاة للقدرات الذهنية البشرية وأنماط عملها، بحيث إذا تم تركيب هذه البرمجيات على كيانات آلية فإنها تشكل ما يعرف بالإنسان الآلي أو الروبوت، الذي يمكنه القيام بالعديد من الوظائف بدلاً من الإنسان.

الهوية المطورة واهتمام الجامعة

 

بكل الاهتمام والتقدير تابعت خلال الأسابيع القليلة الماضية حرص قيادات الجامعة على نشر عدد من المقالات التوعوية عن الهوية المطورة للجامعة وأهمية الالتزام بها، والمكتسبات التي تنتج عن ذلك، والتي من بينها توحيد الجهود وبناء صورة إيجابية عن الجامعة وحراكها التطويري المستمر وصولاً لبناء سمعة مؤسسية داعمة للجامعة وتطلعاتها المستقبلية.

وقد أسعدني كثيراً كما أسعد كثيراً من الزملاء والمتابعين لصحيفة رسالة الجامعة أن بدأت سلسلة هذه المقالات الصحفية بتصريح لمعالي مدير الجامعة، وما أعقبها من مقال لسعادة وكيل الجامعة.

تأهيل المعلم حق للمتعلم

احتفلت كلية التربية باليوم العالمي للمعلم، ونظمت بهذه المناسبة العديد من الفعاليات والبرامج والندوات وورش العمل، بحضور شخصيات قيادية ومسؤولة من داخل الجامعة وخارجها، وجهات ومنظمات ذات علاقة وبمشاركة مئات المعلمين والمعلمات.

وتفخر الكلية بالمعلمين والمعلمات في الميدان التربوي باعتبار أن إعداد المعلم هو دور أساس من أدوار كليات التربية، كيف لا والمعلمون هم اللبنة الأولى في إعداد الأطباء والمهندسين وغيرهم، بل وجميع العاملين في كل القطاعات باختلاف درجاتهم وأصنافهم.

جامعاتنا قاطرة التقدم

 

 

لا شك أن التقدم والتطور والإبداع يحتاج إلى وقود يدفعه وقاطرة تشده وتحفز عليه، والجامعات هي معاقل العلم والعمل والتدريب ومصانع الكفاءات والخبرات والمهارات، وكلما واكبت الجامعات أوجه التطور العلمي والتقني والمهاري محلياً وعالمياً فإنها بذلك تصبح قاطرة للتقدم والتطور ودافعاً لإبداع طلابها وطالباتها وتحقيقهم مراتب متقدمة وإنجازات متميزة.

أوجه التطوير .. ونرحب بمقترحاتكم

 

 

بحمد الله وتوفيقه عقدت وكالة الجامعة للتخطيط والتطوير الملتقى السنوي الثاني للتخطيط والتطوير مع الزملاء والزميلات أصحاب السعادة وكلاء الكليات والعمادات المساندة للتطوير والجودة، ومساعدات الوكيلات للتطوير والجودة، ورؤساء وحدات التطوير والجودة بوحدات الجامعة.

الهوية المطورة للجامعة ورؤية المملكة 2030

 

 

«الريادة العالمية والتميز في بناء مجتمع المعرفة» تلك هي رؤية الجامعة التي تم ترجمتها إلى ممارسات وتطلعات تتوافق مع رؤية المملكة 2030.

ويتضح في تلك الرؤية ركيزتان أساسيتان هما نقل المعرفة بفاعلية وكفاءة، ثم بناء الكوادر القادرة على استخدامها، وهي بذلك تعكس الركائز المعرفية لرؤية المملكة2030.

88 شمعة تضيء جنبات الوطن

 

«الـوطن» أطول عبارة وأوسع مفهوم وأجمل إحساس في تاريخ الإنسان، فالوطن جسدٌ وأرض، والأرض ليست تلك المساحة الجغرافية الشاسعة المقدرة بــ ٢٬١٥٠٬٠٠٠ كيلومتر مربع فقط، بل هو انتماء ومأوى وروح وسلوى، وهو النبض الذي في جنباتنا لا يُخفى.

لا يعرف قيمة الوطن إلا من ذاق مرارات الغربة وحسرات البُعد، آهات اللاجئين وأولئك المنتظرين على شفرات الأسلاك الشائكة المتجمدين تحت الثلوج وعبرات النادمين والغارقين في البحار والمحيطات، وكل أولئك التائهين.

حتى لا ترسب في الاختبار

 

 

 

من أعظم نعم الله علينا، نعمة الإسلام، وكفى بها نعمة، وهذه النعمة تستوجب على المسلم شكر الله عليها، ولا أحبّ عند الله من شكر المسلم على هذه النعمة من التزامه الصادق بدينه، وتجسيد قيمه، ومبادئه في سلوكه.