08/17/1440 - 11:24

دراسات

الرجل لا يكذب أكثر من المرأة وحسب!

تتهم النساء الرجال بالكذب، بينما يتهم الرجال النساء بالتهمة نفسها، لكن يبدو أن دراسة علمية حديثة قد حسمت الأمر أخيرًا؛ إذ حسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، كشفت دراسة حديثة صدرت عن مركز «كشف الكذب البشري ولغة الجسد» أن الرجل يلجأ إلى الكذب ويمارسه أكثر من المرأة.
وخلصت الدراسة إلى أن معدل الكذب لدى الرجل يبلغ ضعف معدل الكذب لدى المرأة كما أن الرجل لا يكتفي بممارسة الكذب أكثر من المرأة وحسب، بل يتفوق عليها من ناحية ثقته بنفسه أثناء ممارسة الكذب واعتداده برأيه واعتقاده بأنه يجيد الكذب تماما ويحق له ممارسته، باعتباره فناً أو مهارة اجتماعية.

الاستخدام المفرط لوسائل التواصل يسبب «الاكتئاب»!

كشفت دراسة حديثة أن الاستخدام المفرط لوسائل التواصل الاجتماعي، قد يتسبب بالاكتئاب، خاصة بين فئة الشباب، وحذزت الدراسة من نتائج صحية ونفسية واجتماعية خطيرة في العقود القادمة إذا استمر الوضع على ما هو عليه لدى فئة الشباب تحديداً.
الدراسة أجراها باحثون بجامعة بيتسبرغ وشملت 1787 بالغاً في الولايات المتحدة الأمريكية، تتراوح أعمارهم بين 19 و32 عاماً، وتم طرح أسئلة تتعلق بمعدل استخدامهم لمواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وإنستغرام وتويتر وسناب شات ويوتيوب وتمبلر وريديت وبينيتريست وغوغل بلس.

قرأت لك

يعد كتاب Start With Why أو «ابدأ مع الغاية في ذهنك» لكاتبه Simon Sinek أحد أفضل الكتب في العالم في مجال تكوين القادة ورواد الأعمال والتحفيز على العمل والإنجاز، نظرا للشهرة والاستحسان الكبيرين اللذين لقيهما هذا الكتاب منذ نشره سنة 2009م.

الزواج يساعد على تجنب مرض الخرف

كشفت دراسة حديثة أن الزواج يمكن أن يساعد على تجنب مرض الخرف، وذلك نتيجة ارتفاع مستويات التفاعل الاجتماعي لدى المتزوجين عنها لدى الذين يعيشون بمفردهم؛ سواء كانوا «عزاباً» أو «أرامل» أو «مطلقين»، حيث أظهرت نتائج الدراسة أن الأشخاص العزاب أو الأرامل أكثر عرضة للمرض.

تغير نوعي شهدته عملية الاختيار للزواج «الخطبة» في المجتمع السعودي

 

أكدت دراسة اجتماعية مسحية أن عملية الاختيار للزواج «الخطبة» شهدت تغيراً نوعياً في المجتمع السعودي خلال العقود الماضية، والتغير الذي تم ليس موحد العناصر، بمعنى أنه ليس تغيراً من السيئ إلى الأحسن أو من الحسن إلى السيئ بإطلاق، بل يشتمل على عناصر من هذا وعناصر من ذاك.

دراسة تحذر من تراجع الاهتمام بـ«الإملاء» واختزالها بشكل مخل

عقدت دراسة تربوية حديثة مقارنة بين الفصل الخاص بالإملاء في كتاب «التطبيق اللغوي» المقرر حاليا على طلاب الصف الأول المتوسط في الإمارات العربية المتحدة، وكتاب «الإملاء الصحيح» لمؤلفه المرحوم عبدالرؤوف بن إسماعيل النابلسي، والذي اعتمدته وزارة التربية والتعليم في الأردن منذ مطلع ستينات القرن الماضي، وكان مقرراً سابقاً على طلاب المتوسط في الإمارات.

أداء الصلوات بانتظام يخفّف آلام الظهر

أظهرت دراسة أمريكية حديثة، أن الحركات المنتظمة أثناء أداء الصلوات الخمس يومياً، يمكن أن تخفف الآلام في منطقة أسفل الظهر، إذا ما جرت بشكل منتظم وصحيح.

الدراسة أجراها باحثون بجامعة بينغهامتون، بولاية نيويورك، ونشروا نتائجها في المجلة الدولية للهندسة الصناعية والنظم.

وتوصل فريق البحث لنتائجها، بعد استخدام نماذج محاكاة رقمية لأجساد رجال ونساء أصحاء من آسيا والهند وأمريكا، بالإضافة إلى نماذج تعاني من آلام الظهر.

قرأت لك

أصدر ‏عضو هيئة التدريس في قسم الإدارة التربوية بجامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور حمدان بن أحمد الغامدي كتاب «أخلاقيات الإدارة التربوية في نظام التعليم السعودي»، وأكد خلاله على أهمية ضبط وتنظيم الإدارة التربوية في نظام التعليم السعودي ومواجهة التحديات التي تواجه نظم التعليم، وفصل القول في أبرز تلك التحديات سواء الداخلية منها أو الخارجية.

ضبط داخلي

دراسة تحذر من تعرّض الأطفال للملوثات

يجري فريق بحثي من برنامج تواصل للتميز البحثي في جامعة الملك سعود، بالتعاون مع فريق بحثي من جامعة سيئول الوطنية في جمهورية كوريا الجنوبية، أول دراسة علمية ميدانية حول تعرض الأطفال للمواد الكيميائية البيئية في المملكة العربية السعودية، والتعرف على مصادرها، ومدى تأثيرها على صحة الأطفال، وتحصيلهم العلمي، وسيتم مقارنة نتائج هذه الدراسة بدراسات أخرى مشابهة في عدد من الدول الآسيوية والرائدة في مجال التعليم العام.

سببان وراء تأخير تنفيذ مشاريع البنية التحتية

أظهرت نتائج دراسة حديثة لكشف الصعوبات والمشاكل التي تواجه مشاريع البنية التحتية بالمملكة أن تجاوز الوقت وارتفاع التكاليف كانا سببين رئيسيين وراء تأخير 850 مشروع بنية تحتية من أصل 1035، ومن بين المشاريع التي تم إنجازها فقد شهد 41% منها تجاوزاً في التكلفة و82% منها تجاوز وقت التسليم المحدد للمشروعات.
وعزت الدراسة الأسباب الرئيسية لتجاوز الجدول الزمني والميزانية إلى نقص التخطيط والتصميم، بالإضافة إلى تصاعد التكاليف المادية، في حين أن العقوبات التنظيمية وحيازة الأراضي تم تحديدها كأكبر عائق خارجي يضر المشاريع بشكل عام.