اتق المحاذير الأربعة

الحساسية من أكثر أمراض العصر شيوعًا وأوسعها انتشاراً ولا يمكن التنبؤ بوقت أو مكان حدوثها، فمن الممكن أن تحدث في أي وقت، وأن تصيب أي عضو في الجسم، لكن هناك أربعة محاذير يجب عليك معرفتها إذا كنت معرضاً للإصابة بالحساسية:
-1   التعرض للمسبب:
إذا كان المسبب للحساسية معروفاً وواضحاً يجب عليك تجنبه على الفور، وهذه الخطوة تعتبر أهم من المعالجة باستخدام مضادات الحساسية والكورتيزونات وغيرها من الأدوية التى لن تجدي نفعاً طالما السبب والمؤثر ما زال موجوداً وملازماً للمريض..
فقد يكون المسبب شيئاً واضحاً كالغبار أو نوع معين من الطعام ونحو ذلك، فبالتالي يجب عليك معرفته وتجنبه قدر ما أمكن
- الجفاف: جفاف الجلد، أو الفم، أو العينين سيزيد حتماً من حدة التحسس وسرعة تطوره، لذلك احرص دوماً على شرب كمية كافية من الماء والسوائل بشكل عام، فشرب الماء علاج كافٍ وفعال لكثير من الأمراض، وتذكر قول المولي عز وجل «وجعلنا من الماء كل شئ حي».
- العصبية والتوتر الزائد: فالغضب والتوتر الزائد يزيدان من حدة الأمراض المنتشرة في عصرنا إن كنت مصاباً بها، أو سيجعلك عرضة للإصابة بها، ومن ضمنها أمراض الحساسية، فنلاحظ دائماً على مريض الحساسية التوتر والاضطراب وهذا لن يسهم في علاج المرض، ويؤدي إلى تفاقمه، فالراحة والاسترخاء مطلوبة لعلاج كثير من الأمراض، والوقاية في الآية الكريمة «والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس».
-   الاستخدام الزائد للكورتيزون: لا أحد منا ينكر أن مشتقات ومركبات الكورتيزون لها دور كبير وفعال في علاج معظم أنواع الحساسية وغيرها من الأمراض الأخرى، فاللجوء إليها مباشرة دون توجيه طبي، وكثرة استخدامها دون مبرر قد يكون له نتائج عكسية وسلبية، تؤدي إلى ظهور أعراض خطيرة لا قدر الله.
الصيدلي: عادل محماس الرقاص
المدينة الطبية الجامعية
 

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA