العزل الحراري يوفر 30 - 40٪ من استهلاك الكهرباء

أشارت دراسات ميدانية أعدها المركز السعودي لكفاءة الطاقة «كفاءة» إلى أن 66% من الطاقة الكهربائية المستهلكة في الصيف تذهب لتبريد المبنى، أي أن معظم هذه الطاقة تذهب للتخلص من الحرارة المكتسبة من الجدران والأسقف، ومن هنا تنبع أهمية العزل الحراري، لأنه يلعب دوراً كبيراً في تخفيض استهلاك الطاقة الكهربائية المستخدمة وذلك بالحد من تسرب الحرارة خلال الجدران والأسقف؛ وهذا بدوره يؤدي إلى وفر كبير.
وعرّف المركز «العزل الحراري» بأنه استخدام مواد لها خواص عازلة للحرارة تساعد على الحد من تسرب الحرارة وانتقالها من خارج المبنى إلى داخله صيفا - كسب حراري - والعكس في الشتاء - فقد حراري.
وعدد مزايا العزل الحراري في المباني ومنها: تخفيض الطاقة الكهربائية المستهلكة للتبريد أو التدفئة، و تقليل سعة أجهزة التكييف، وتكاليف صيانتها، وحماية مواد المبنى من تغيرات درجة الحرارة، وحماية الأثاث داخل المبنى، ورفع مستوى الراحة، ومقاومة الحريق، وتقليل قيمة الأحمال الذروية، و حماية البيئة.
وأكدت دراسات صادرة عن المركز أن تطبيق استخدام العزل الحراري يسهم في تخفيض الطاقة الكهربائية المستهلكة في أجهزة التكييف بمعدلات كبيرة تتراوح ما بين 30 - 40% إذا طبق على أساس علمي وتقني سليم، حيث يعمل العزل الحراري على الحد من تسرب الحرارة عبر الجدران وأسقف السطح التي تمثل حوالي 65% من الحمل الحراري للمبنى المراد إزاحته بأجهزة التكييف مما يؤدي إلى تقليل فترات تشغيل الضاغط (الكمبروسر) بالمكيف؛ وبالتالي تقليل الاستهلاك ، كما ينتج عن ذلك إطالة عمر أجهزة التكييف وتقليل نفقات الصيانة.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA