مشروعات تخرج طالبات المملكة الأفضل في الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا

حققت طالبات من جامعتي الملك سعود والملك فيصل الفوز كأفضل مشروعات تخرج من بين 60 مشروعًا على مستوى منطقة الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا، حيث حاز مشروع بعنوان «توربيديا» الموسوعة السياحية على المركز الأول، لطالبات تخصص تقنية المعلومات بكلية علوم الحاسب بجامعة الملك سعود، ومشروع «سهارا» لطالبات تخصص نظم المعلومات بكلية علوم الحاسب وتقنية المعلومات بجامعة الملك فيصل، وتم تكريم الطالبات في حفل توزيع الجوائز، الذي أقيم مؤخرا بمدينة دبي وأتم منحهن شهادات تقدير، بالإضافة إلى جوائز نقدية تقديرًا على إنجازهن.

وكانت مسابقة بعنوان «الرؤية المستقبلية» أطلقتها شركة «ديل أي أم سي» قد وفرت فرصة المنافسة المفتوحة بين الطلاب الجامعيين المسجلين في برنامج تحالف «إي إم سي» الأكاديمي عن المشروعات الثلاثة الفائزة من بين أكثر من 270 مشروعًا شاركت بها فرق من 22 جامعة و270 طالبًا في المنطقة لتوجه الرؤية المستقبلية الجهود الخلاقة للشباب نحو المفاهيم، التي سيكون لها أثر فعّال في تحويل نظم تقنية المعلومات.

وأوضحت الطالبة شيماء الزهراني المشاركة في مشروع الموسوعة السياحية «توربيديا» الحائز على المركز الأول، أنه تطبيق مبني على نظام الأندرويد ومرتبط بنظارة جوجل، يدعم السياحة حول العالم ويوفر على السائح الكثير من تعب البحث والتخطيط لإيجاد أماكن جديدة وجذابة للزيارة.

ونفذت المشروع خمس طالبات تخصص تقنية المعلومات من كلية علوم الحاسب بجامعة الملك سعود وهن ابتسام آل الشيخ، بشاير الحبيب، تهاني العتيبي، شيماء الزهراني وهديل المحيميد، بإشراف الدكتورة شروق الخليفة.

كما فازت طالبات جامعة الملك فيصل وهن مها عبوش، سامية الشهراني، فاطمة الزهراني، أصف، بإشراف الدكتور قاضي مدثر إلياس. وأوضحت سامية الشهراني أن المشروع عبارة عن نظام مبني على الويب يقوم بجمع بيانات الكوارث ويجمع «التغريدات» من تويتر المتعلقة بالكارثة في الوقت الفعلي لحدوثها ليقوم بتحليلها بشكل مباشر وتخزينها في قاعدة بيانات، ليتم فيما بعد إرسالها إلى كل الجهات المعنية من المستشفيات الحكومية والخاصة والمراكز الصحية وفرق الدفاع المدني وغيرها ليتم استخدامها في عمليات الإغاثة.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA