«القبول والتسجيل» تطلق 25 خدمة إلكترونية جديدة

شملت الطلاب والخريجين والمسؤولين
تم الاستغناء عن استلام الملف الورقي للمتقدمين من خلال آلية القبول الجديدة المعتمدة هذا العام
تفعيل خدمة طلب فرصة إضافية للدراسة إلكترونياً للمفصولين لتجاوز المدة أو الحصول على إنذار

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 أطلقت العمادة مؤخراً عدداً من الخدمات الإلكترونية الجديدة، وذلك استمراراً للجهود المبذولة من قبل عمادة القبول والتسجيل لمواكبة رؤية ورسالة الجامعة بتهيئة وتسهيل جميع الخدمات المقدمة لجميع المستفيدين، والعمل جار على إطلاق العديد من الخدمات الأكاديمية في الفترة القريبة القادمة بإذن الله. صرح بذلك الدكتور صالح بن مفلح آل صقر عميد شؤون القبول والتسجيل، وأفاد أن هناك أكثر من 25 خدمة إلكترونية جديدة تم تفعيلها أو في طور التفعيل خدمة لتطوير العملية التعليمية وتسهيلاً لإجراءات جميع المستفيدين من طلاب وخريجين ومسؤولين في الكليات والعمادات.

 

مبادرات تطويرية في القبول

 تبنت عمادة القبول والتسجيل ابتداءً من العام الدراسي الحالي 1437/1438هـ آلية جديدة للقبول تم بموجبها الاستغناء عن استلام الملف الورقي للمتقدمين، وذلك بعد الربط الإلكتروني مع كل من نظام وزارة التعليم «نور» والمركز الوطني للقياس والتقويم، للوصول إلى نتائج الثانوية واختبارات القدرات العامة والتحصيل الدراسي، وقد لاقت هذه المبادرة ترحيباً من جميع المستفيدين وسهلت مهمة التقديم على الجامعة دون الحاجة للحضور للجامعة أو تسليم أي مستندات.

 كما تم للمرة الأولى إتاحة استقبال طلبات التحويل للجامعة عبر بوابة خاصة لذلك بالتعاون مع عمادة التعاملات الإلكترونية والاتصالات، وقد مكنت هذه البوابة جميع المتقدمين من إدخال بياناتهم وتحميل مستنداتهم المطلوبة للتحويل الخارجي دون الحاجة لمراجعة الجامعة.

 

خدمات جديدة للطلاب والخريجين

تم إتاحة عدد من الخدمات الإلكترونية الجديدة تتمثل في:

- خدمة طلب التحويل بين مسارات السنة التحضيرية، وخدمة طلب تعديل التخصص بعد السنة التحضيرية، حيث تتيح الخدمة الأولى للطلاب الراغبين في التحويل بين المسارات المختلفة للسنة التحضيرية «الصحية، العلمية، الإنسانية، المسار العلمي بالمزاحمية»، كما تتيح الخدمة الثانية للطالب الذي تم تخصيصه بعد إكمال السنة التحضيرية طلب التخصيص في تخصص أو كلية أخرى.

 من جانب آخر، تم تطوير خدمة الاعتذار عن مقرر عبر بوابة النظام الأكاديمي من خلال إجراء بعض التعديلات التي تتيح للطالب الاعتذار عن مقرر لمن سيقل العبء الدراسي لديه عن 12 ساعة بعد الاعتذار، وهذه الخدمة تتيح للطالب طلب الاعتذار عن مقرر أو اثنين عن طريق البوابة «حيث اقتصرت هذه الخدمة سابقاً على من لا يقل تسجيله عن 12 ساعة بعد الاعتذار»، كما تم اكتمال خدمة إظهار فترات الاختبارات للمقررات المسجلة للطالب على بوابة النظام الأكاديمي، خلافاً لما كان يحصل سابقاً في الكليات، حيث تطبع أوقات ومواعيد الاختبارات قبيل فترة الاختبارات.

ومن ضمن الخدمات الجديدة، تم تفعيل خدمة طلب فرصة إضافية للدراسة، عن طريق البوابة للمفصولين أكاديمياً لتجاوز المدة النظامية للدراسة أو للحصول على إنذارات أو لكلا السببين، وقد أتاحت هذه الخدمة لمتخذ القرار «عميد الكلية» الاطلاع على الطلبات المقدمة والبت فيها إلكترونياً وفق الشروط العامة لمنح الفرصة الإضافية.

 كما تم بحمد الله إتاحة خدمة طلب إعادة القيد وذلك للطالب المنسحب أو المطوي قيده أو المنقطع، وساهمت هاتان الخدمتان تحديداً في اختصار الكثير من الوقت والجهد المبذول سابقاً في المراسلات الورقية وتأخر اتخاذ القرار والتسجيل للطالب.

 كما تم توفير عدد من التعاريف والإفادات التي يتكرر طلبها من الطلاب والطالبات مباشرة عبر حساب الطالب في بوابة النظام الأكاديمي مثل طلب التحويل إلى جامعة أخرى، أو إفادة بتحديد المستوى الدراسي باللغتين العربية والإنجليزية، بالإضافة إلى نموذج تعريف للطالب، وإشعار قبول طالب.

 ومن ضمن الخدمات النوعية الجديدة التي دشّنتها العمادة مؤخراً «خدمة خريج» والتي تتيح لخريج الجامعة الراغب في إيصال وثيقة التخرج والسجل الأكاديمي إلى عنوانه الوطني المسجل لدى البريد السعودي وذلك عبر خدمة البريد السعودي «واصل» بعد سداد الرسوم من خلال حساب الطالب على بوابة النظام الأكاديمي، كما أن العمادة توفر خدمة التحقق من صحة السجل الأكاديمي وصحة وثيقة التخرج إلكترونياً للجميع عن طريق خدمة خاصة بذلك في بوابة النظام الأكاديمي.

 

 خدمات جديدة للكليات

 تم تفعيل خدمة اعتماد رئيس القسم لكشوف الرصد بعد تثبيت المحاضر لدرجات الشعبة آلياً، وهذه الخدمة ستوفر على عضو هيئة التدريس طباعة كشف الرصد لشعب المقررات التي يقوم بتدريسها ومن ثم اعتمادها من رئيس القسم، وأخيراً إرسالها لعمادة القبول والتسجيل، حيث تتيح هذه الخدمة الاعتماد الإلكتروني لكشوف الرصد من قبل رئيس القسم ووصولها إلكترونياً لعمادة القبول للاعتماد النهائي، ومن ثم ظهور النتائج بشكل أسرع للطلاب، وتم في ذات الإطار إضافة خدمة التحقق من المستخدم وذلك بإرسال رسالة تحقق لرقم جوال المحاضر عند تثبيت درجات شعبته، لرفع مستوى الأمان في عملية الرصد.

 كما تم توفير خدمة جديدة لعميد الكلية يتمكن من خلالها تفعيل المستخدمين للنظام الأكاديمي من وكلاء الكلية ورؤساء ووكيلات الأقسام وتحديد فترات تكليفهم لمنحهم الصلاحيات اللازمة على النظام الأكاديمي.

 

 خدمات تحت التطوير

تعكف عمادة القبول والتسجيل على تفعيل عدد من الخدمات الهامة والتي سيتم تدشينها قريباً بإذن الله، وتشمل:

- خدمة طلب إعادة التصحيح، والتي تتيح للطالب الاعتراض على نتيجة مقرر وفق الضوابط المحددة في لائحة الدراسة والاختبارات للمرحلة الجامعية.

- إتاحة طلب التحويل بين كليات الجامعة وبين أقسام الكلية الواحدة عبر بوابة النظام الأكاديمي، وفق ضوابط التحويل المقرة من قبل مجالس الكليات.

- خدمة تعديل نتيجة طالب بحيث يستطيع محاضر أي مقرر تعديل نتيجة أي طالب بشكل آلي والاستغناء عن الكشوفات الورقية.

- دراسة طرح عدد من الخدمات الجديدة وهي: خدمة الانسحاب من الجامعة، خدمة المعادلات الخارجية، خدمة الطالب الزائر، خدمة التحويل الخارجي، خدمة المعادلات الداخلية.

 

توجيهات كريمة ومتابعة مستمرة

اختتم الدكتور صالح بن مفلح آل صقر تصريحه بحمد الله والثناء عليه على ما يسر من تنفيذ هذا التطوير، وقال إن هذه الأعمال التطويرية جاءت بناءً على توجيهات كريمة من معالي مدير الجامعة الدكتور بدران العمر، ووكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الدكتور عبدالعزيز العثمان، للرقي بمستوى الخدمات المقدمة للطلاب والطالبات خاصة وبقية المستفيدين عامة.

وأشار إلى أن هذا الإنجاز لم يكن ليتحقق بعد توفيق الله إلا بجهود مخلصة وعطاء غير محدود من إدارة العمادة ومنسوبيها من زملاء وزميلات، عملوا بجد وإخلاص للوصول لهذه النتيجة الطيبة بحمد الله، وأثنى عميد القبول والتسجيل على قيادة فريق التطوير المتميز.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA