جامعة ليسيستر تكشف وجود 30 تريليون طن من المواد ذات الأثر الطفيلي

تعد أعلى فاتورة للإبداع البشري على مر التاريخ

توصّل باحثون أخيراً إلى أن البشر صنعوا ما يقارب 50 ألف كيلوغرام من المواد، سواء أكانت على شكل أبنية أو سيارات أو هواتف ذكية، وذلك مقابل كل 10.7 أقدام مربعة (1 متر مربع) من سطح الأرض.
على الرغم من أن هذه الكمية الهائلة من المواد ذات أثر طفيلي على البيوسفير (النظام البيئي العالمي)، إلا أنها دليل على القدرات الإبداعية للبشر.
قدمت هذه الحقبة من التسارع التقني للبشرية أفضل أدواتها للبقاء على قيد الحياة كما أنها أدت لولادة الـ «تكنوسفير» (technosphere)، وهو ظاهرة متسارعة التطور، وقد تؤدي لتوقف تقدمنا العلمي.
قام فريق بحثي دولي، بقيادة مجموعة من الجيولوجيين في جامعة ليسيستر، بنشر دراسة في مجلة Anthropocene Review، ووصفوا فيها التكنوسفير بأنه «المجموع الكلي للمواد التي أنتجتها الحضارة الإنسانية المعاصرة» وهذا يشمل كل ما بنته البشرية للمحافظة على بقائها وتقدمها، بدءاً من المنازل والمدارس ومقالب النفاية، وصولاً إلى الهواتف الذكية، والحواسيب المحمولة، وأفران المايكروويف.
قام الفريق بدراسة ظاهرة التكنوسفير، وتوصل إلى أنها تزن حالياً مقداراً مذهلاً يبلغ 30 تريليون طن، أي ما يعادل 50 كيلوغراماً لكل متر مربع (10.7 أقدام مربع). ويشكل هذا النمو المتسارع خطراً على كوكب الأرض.
يقول مارك ويليامز، وهو مؤلف مشارك: «يمكن أن نقول، وفق وجهة نظر معينة، إن التكنوسفير قد نشأ من البيوسفير في البداية، أما الآن فهو ذو أثر طفيلي عليه». وإضافة إلى تذكيرنا بمدى تأثيرنا على بيئتنا، فإن هذه الدراسة تشهد أيضاً على ما حققته البشرية منذ بداية الثورة التقنية.
لقد أصبح كوكب الأرض اليوم مغطى باختراعاتنا وأجهزتنا، ووفقاً للمؤلف المشارك كولين واترز، فإن: «الكثير من هذه الأجهزة يمكن حفظها للمستقبل الجيولوجي البعيد، وذلك إن دفنت في طبقات الأرض، بحيث تتحول إلى (أحفوريات تقنية) تساعد على دراسة مميزات وتاريخ العصر الحديث»، في إشارة إلى الفترة الموافقة للتأثير البشري الحالي على الكوكب.
بغض النظر عن أي شيء آخر، كشف الفريق العلمي أننا سوف نترك خلفنا سجلاً مادياً هائلاً للحياة العصرية حتى تكتشفه الأجيال القادمة، وأن البشرية قطعت أشواطا هائلة في زمن قصير، وتعتبر تقنياتنا دليلاً على كيفية وصولنا إلى ما نحن عليه اليوم.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA