جامعة كامبريدج: “فيس بوك” يكشف المرضى النفسيين

كشفت دراسة بريطانية حديثة أن المنشورات والصور التي يتم نشرها على فيس بوك تساعد في كشف المرضى النفسيين وفهم اضطرابات الصحة النفسية بشكل أفضل، لأن فيس بوك يحظى بشعبية كبيرة ويوفر ثروة من البيانات التي توضح بعض اضطرابات الصحة العقلية مثل الاكتئاب وانفصام الشخصية.

وقال مؤلف الدراسة بيكي انكستر من جامعة كامبريدج البريطانية: إن فيس بوك يمكن استخدامه في الكشف عن عوامل الصحة العقلية، لأن علاقات فيس بوك تساعد الأشخاص الذين يعانون من انخفاض احترام الذات، وتوفر الرفقة للأفراد المعزولين اجتماعيا.

وأضاف قائلا: نحن نعلم أن المراهقين معزولون اجتماعيا وهم أكثر عرضة للمعاناة من الاكتئاب والميول الانتحارية، موضحا أن الدراسة أظهرت أن الشبكات الاجتماعية يمكن استخدامها في المستقبل لعلاج الأمراض العقلية.

كما جاء في التقرير أن منشورات فيس بوك والصور تعكس سلوكيات الفرد وحالته النفسية، ولاحظ الباحثون في الدراسة التي نشرت بدورية لانسيت للطب النفسي أنه يمكن لتحديثات فيس بوك والصور أن توفر ثروة من المعلومات عن المستخدمين. 

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA