«فيتامين د» يقي من أمراض الرئة ونزلات البرد

حسب باحثين بجامعة كوين ماري

كشف بحث جديد، نشر في المجلة الطبية البريطانية، أن تناول مكملات فيتامين «د» قد يساعد على وقاية أكثر من 3 ملايين شخص سنويا من حالات عدوى الجهاز التنفسي، كنزلات البرد.

وزعم باحثون في جامعة كوين ماري في لندن أن تناول ما يسمى بـ«فيتامين أشعة الشمس» قد يكون له فوائد تتجاوز العظام والعضلات، ويمكن أن يحمي من التهابات الجهاز التنفسي الحادة.

ووجدت الدراسة أن تعاطي المكملات يقلل خطر الإصابة بعدوى رئوية حادة بنسبة 12 في المئة، وأن تعاطي المكملات من قبل الأشخاص الذين لديهم أقل مستوى من فيتامين «د» يخفض خطر إصابتهم بنسبة تبلغ 50 في المئة.

وأشارت الدراسة إلى أن نزلات البرد والإنفلونزا هي الأكثر شيوعا خلال فصل الشتاء والربيع، وتزداد حالات الإصابة عندما تكون مستويات فيتامين «د» في أدنى مستوياتها.

ويمكن الحصول على فيتامين «د» عبر التعرض لأشعة الشمس وتناول الأسماك الدهنية وزيت كبد السمك، كما توجد كميات قليلة منه في كبد البقر والجبن وصفار البيض.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA