الانضباط الذاتي سر تفوق الطالبات على الطلاب من الحضانة حتى الجامعة

أكدت دراسة جديدة شملت قرابة مليون طالب وطالبة، أن سر تفوق الإناث على الذكور من سن الحضانة وحتى الجامعة، يعود لعدة أسباب وصفات أبرزها الانضباط الذاتي لدى الإناث، والذي يتمثل بحسن الإصغاء إلى التعليمات واتباعها بدقة، والانتباه وإتمام الواجبات وحسن التنظيم لدى الفتيات الصغار.

وأجرى مؤلف الدراسة المنشورة في مجلة سايكلوجي بوليتن، الدكتور دانيل فوير وهو أستاذ في جامعة برونسويك الكندية، تحليلا على أداء الإناث والذكور شمل أكثر من 30 بلدا بما فيها دول عربية مثل السعودية والأردن ومصر، منذ العام 1994 وحتى 2011، تبين أن ميزة الإناث أبرزت تفوقهن في علامات المدرسة (للأنشطة داخل الحصص) بغض النظر عن المادة والمساق، وتعكس الدرجات مكتسبات التعليم في سياق اجتماعية أكبر من الصف ذاته، أي تستدعي الإصرار والمثابرة على مدى فترات أطول، فيما تقيم الامتحانات القدرات الأساسية أو القدرات الأكاديمية المتخصصة في مرحلة معينة من سيرة الطالب أو الطالبة الدراسية دون المؤثرات الاجتماعية.

وقد تضخم الفرق في الدرجات بين الإناث والذكور في مواد اللغة وتضاءل الفارق لحدوده الدنيا في العلوم والرياضيات، ولم يبرز تفوق أداء الإناث في المدرسة بمواد الرياضيات والعلوم إلا في  مراحل ماقبل المتوسطة والمتوسطة، وازاد الفارق في الدرجات بين الإناث والذكور (لصالح الإناث) من التعليم الابتدائي حتى الإعدادي ولكنه تراجع بين مرحلتي الثانوية والجامعية.

وقد دقق القائمون على الدراسة في 369 من عينات الدراسات التي شملت نتائج 538,710 شاب و595,332 فتاة، من كل من السعودية والأردن والولايات المتحدة (حصتها بلغت 70% من العينة) ودول عديدة أخرى في كل القارات، وجرى تقييم الفارق بين درجات يمنحها المعلم أو المعلمة أو الدرجات الرسمية التي تم إحرازها في الامتحانات عن المراحل الابتدائية والوسطى والثانوية والجامعية.

أما عن سر تفوق أداء الإناث مقابل أداء الذكور في الدراسة، والمتمثل في الانضباط الذاتي، فقد فسر القائمون على الأبحاث الجديدة أن العوامل الاجتماعية والثقافية قد تلعب دورا كبيرا في ذلك، فقد يفترض الأهل أن الأولاد أفضل من البنات في الرياضيات والعلوم مما يدفعهم لتشجيع البنات على الدراسة أكثر ويؤدي ذلك إلى تفوقهن. كما يلعب أسلوب التحصيل العلمي المختلف لدى كل من البنات والأولاد دورا في تفوق الإناث، اللاتي يسعين عادة للتركيز على فهم المادة فيما يسعى الذكور للتركيز على تحقيق النتائج النهائية من دراستهم.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA