دور السياحة في التربية والتعليم

زاوية: بقعة ضوء

يتأرجح الطلب على المرافق والتجهيزات السياحية من عالٍ جدا إلى منخفض لتصل لدرجة الندرة لدرجة عدم تغطية التكلفة التشغيلية.

من تلك المرافق السياحية التي نتكلم عنها الفنادق والمطاعم وخطوط الطيران وشركات تأجير السيارات وغيرها كثير، ويعتمد التغير على طلب مثل هذه المرافق والمنافع على أوقات محددة في العام، فمثلاً الطلب يكون عالياً جداً على الفنادق وسيارات التأجير والمواصلات في مكة المكرمة والمدينة المنورة في رمضان وفترة الحج، بينما يقل الطلب في هاتين المدينتين بشكل كبير أثناء بداية العام الدراسي، مثل هذه الأيام، ونقيس على ذلك المرافق السياحية في أماكن وأزمان أخرى في وطننا الكبير.

طلبة وطالبات المدارس والجامعات بجميع المراحل من الممكن أن يكون لهم نصيب في الرحلات الداخلية في الوطن سواء كانت رحلات سياحية أو دينية، ونقصد هنا العمرة والزيارة للحرمين الشريفين أو أي مواقع سياحية في الوطن.

مثلا من الممكن أن تُسير رحلات للطلبة سواء بالجو أو بحافلات لزيارة الأماكن المقدسة والعمرة في الأوقات التي يقل فيها الزوار بشكل كبير؛ مثل هذه الزيارات لربما تكون تشجيعية أو ترفيهية للطلبة ولما لها من فوائد كثيرة في إدخال شيء من الترويح عن النفس خلال العام الدراسي.

هذا يعني أننا نحاول تشغيل الأماكن السياحية في وقت تقل فيه الطاقة التشغيلية بما يفيد في تنفيذ أنشطة لها علاقة بالتربية والتعليم لطلبة وطالبات مدارسنا وجامعاتنا، وفي المقابل من الممكن حث للمواطنين والمقيمين على تجنب الأماكن التي تكتظ زحامًا في أوقات محددة مثل أواخر رمضان والعشر الأوائل لذي الحجة في العاصمة المقدسة.

على محور آخر وعلى علاقة مباشرة بالموضوع، من الممكن أن تقوم الجهات التي لها علاقة بتنظيم السياحة والجهات الأخرى بتنظيم زيارات ورحلات مماثلة بمختلف المناطق السياحية لفئات أخرى من المجتمع، من هذه الفئات الموظفين في الشركات والعمالة وحديثي القدوم للوطن.

كذلك في حالة إقامة مناشط دولية في الداخل من الممكن أن تشترك وفود الدول الخارجية في مثل هذه الرحلات المنظمة والمهيأة بطريقة جيدة وجذابة للجميع، وجميل جداً أن يشارك في دعم هذه الرحلات وتسيير حافلاتها أو تذاكر السفر الشركات والجمعيات الخيرية والأشخاص، بحيث تكون التكلفة مشجعة جداً وكذلك مستوى الخدمة عالي الجودة.

أ. د. يوسف بن عجمي العتيبي

كلية علوم الحاسب والمعلومات

وكيل الكلية للدراسات العليا والبحث العلمي 

yaalotaibi@ksu.edu.sa

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA