45 مختصاً يناقشون ازدهار الوطن عبر الأبحاث الطبية والابتكار

خلال فعاليات المنتدى السنوي الثامن بمركز الملك عبدالله العالمي

 

 

 

تحت رعاية صاحب السمو الأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف وزير الحرس الوطني، نظم مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية «كيمارك» فعاليات «المنتدى السنوي الثامن للأبحاث الطبية» تحت شعار «الازدهار الوطني عبر الأبحاث الطبية والابتكار» والذي يتماشى مع رؤية المملكة العربية السعودية 2030، وذلك في الفترة 5 إلى 7 ديسمبر 2017م، بمركز المؤتمرات بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية في الرياض، حيث اجتمع خلالها نخبة من أبرز الباحثين المتخصصين لاستعراض تجاربهم ورؤيتهم حول آخر المستجدات البحثية والطبية.

وقد جمع المنتدى الذي يعقد في دورته الثامنة 45 باحثاً من المسؤولين والخبراء والمبدعين ورواد الأعمال في المجال البحثي الطبي من العديد من الجامعات العالمية ومراكز الأبحاث الدولية المرموقة والمؤسسات البحثية والمسؤولين والباحثين المحليين ليقدموا خلاصة تجاربهم وخبراتهم في هذا المجال من خلال عشر جلسات بحثية على مدى ثلاثة أيام تخللها محاضرات مكثفة ومناقشات علمية مع الحضور للاستفادة من هذه الجلسات، بالإضافة إلى تقديم أوراق بحثية عن آخر المستجدات في الأبحاث خلال هذا المنتدى.

وشهد المنتدى حراكاً علمياً وكان قد انطلق بورشة عمل تحت عنوان «الانتقال بالفكرة البحثية وتحويلها إلى فرصة عمل»، ومن ثم جلسات علمية مركزة حول مستقبل الأبحاث في اليوم الأول لأعمال المنتدى.

وكان عنوان الجلسة الأولى «أثر الأبحاث الطبية والتطوير على الرعاية الصحية والاقتصاد» والتي يقدمها معالي الدكتور بندر بن عبدالمحسن القناوي المدير العام التنفيذي للشؤون الصحية في وزارة الحرس الوطني - مدير جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية، ومعالي الدكتور ماجد بن إبراهيم الفياض المشرف العام التنفيذي على المؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، والدكتور عبدالعزيز بن محمد السويلم نائب الرئيس للبحوث بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، وترأس الجلسة الدكتور أحمد العسكر المدير التنفيذي لـ«كيمارك».

وقد توالت الجلسات طيلة أيام المنتدى بمناقشة عدة مواضيع أهمها أولويات وإستراتيجيات وتمويل الأبحاث الطبية الحيوية، والتحديات والفرص لتطوير شركات التكنولوجيا الحيوية والصيدلة، كما ناقشت جلسات المنتدى موضوع تمويل شركات التكنولوجيا الحيوية، تلتها جلسة تنمية الشراكات، وجلسة بعنوان الترخيص والتسويق والتصنيع، وبحث المختصون أيضاً موضوع الشراكات الصناعية الأكاديمية.

وناقش المنتدى الثامن للأبحاث الطبية في يومه الثالث موضوع جمع المرضى واختيار الموقع وكذلك المتطلبات التنظيمية والقوانين لإجراء التجارب السريرية، فيما اختتمت الجلسات بجلسة تحت عنوان «قاعدة بيانات ضخمة للتجارب السريرية».

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA