قرأت لك

نقطة التحول
مالكوم جلادويل
الناشر: الدار العربية للعلوم

يركز مالكوم جلادويل في كتابه «نقطة التحول» على فكرة أساسية هي أن «الأشياء الصغيرة يمكنها أن تحدث تغيراًً كبيراً» وذلك من خلال استعراض مجموعة من قوانين العدوى: قانون الأقلية، مبدأ باريتو ٢٠ /٨٠، قانون الالتصاق، ست درجات من التباعد، قانون البيئة، وقانون النافذة المكسورة.

نقطة التحول
لو حللنا السلوك الجماعي للأفراد سنجد ظواهر كثيرة مشابهة لما يمكننا أن نسميه «نقطة تحول» مثل الإقبال غير العادي على الموضة، أو على كتب أو أفلام معينة، أو فنان معين، أو برنامج تواصل معين مثل سناب شات أو أنستجرام، أو أي مُنتج أو فكرة أو سلوك ينتشر بصورة كبيرة، وقد بنى المؤلف كتابه على تساؤل: كيف تتشكل نقطة التحول وكيف يمكن إعادة استخدامها واستنساخها؟ وأجاب: لكي تصل لنقطة التحول يجب أن تحقق ٣ قواعد وسنطلق عليها قوانين العدوى.

قانون الأقلية
عدد قليل من الناس يمكنهم نشر «نقطة التحول»، لا تحاول أن تنقل الفكرة لكل الناس بصورة مباشرة، هناك عدد قليل من الناس المؤثرين ركّز عليهم وهم سيقومون بذلك بشكل أفضل، وهؤلاء القلة من الناس ينقسمون إلى ٣ أنواع: «موصّلون» وهم الأشخاص الذين يملكون معارف وصلات اجتماعية، فمثلا المشهور الذي لديه معارف كثيرة سيتمكن من توصيل الفكرة لدائرة أكبر، «أصحاب خبرة» وهم أشخاص لديهم القدرة على جمع المعلومات وإيصالها للجمهور، الثالث من لديه القدرة على الإقناع مثل المسوّق أو مندوب المبيعات الذي يستطيع إقناع الناس بالفكرة.

مبدأ باريتو 20 / 80
الأفكار ينقلها مجموعة صغيرة مؤثرة من الناس، لذلك عليك أن لا تشتت مجهودك  في الدعاية لمنتجك أو الترويج لفكرتك لكل الناس، بل ركّز على الفئة الصغيرة تلك، ٢٠ في المئة من الناس سينقلون الفكرة ويكونون مؤثرين بنسبة ٨٠ في المئة، أما ال ٨٠ في المئة الباقية من الناس فتأثيرهم ضعيف لا يمثل إلا ٢٠ في المئة فقط.
القاعدة تنص على أن ٨٠ في المئة من النتائج سببها ٢٠ في المئة من الأسباب، مثلاً ٨٠ في المئة من الاقتصاد يتحكم فيه ٢٠ في المئة من رجال الأعمال وبقية ال ٨٠ في المئة من رجال الأعمال  يتنافسون على ال ٢٠ في المئة فقط.
٢٠ في المئة من الثياب في خزانتك تشكل ٨٠ في المئة من الثياب التي ترتديها بصورة مستمرة وباقي الملابس تمثل ٨٠ في المئة، نادرا ما ترتديها.
لو كان لديك عمل مهم، قم بتقسيمه لعدة نقاط واقرأ النقاط ستجد أن ٢٠ في المئة من النقاط ستحقق لك ال ٨٠ في المئة من الأهداف، ابحث عن القليل الذي له تأثير كبير ولا تشتت نفسك، لا تعمل بجد بل اعمل بذكاء.

قانون الالتصاق
يقوم هذا القانون على فكرة «إلصاق» الفكرة أو المنتج في ذهن الجمهور من خلال شيء غريب أو مميز بها، هذا هو أهم جزء.
تخيل مدينة كل القطط الموجودة فيها سوداء، الناس يشاهدون لوناً واحداً من القطط طوال الوقت، وأنت تعيش في هذه المدينة، واليوم بالصدفة وجدت قطة حمراء! مالذي سيحدث! هل ستلفت نظرك، وستحكي لأصحابك عن القطة الغريبة المميزة التي وجدتها؟ ربما ستصورها وستضعها على الأنستجرام!
ابحث في منتجك عن الشيء المميز، لأن الأشياء المميزة هي التي تلتصق في الذاكرة وتدفع الناس لأن يتحدثوا عنها.
وقد تحدث المؤلف عن قوانين أخرى عديدة ذات علاقة بالفكرة اأساسية لنقطة التحول.

 

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA