لقاء تعريفي لمستجدي «المجتمع»

نظمت كلية المجتمع اللقاء التعريفي للطلاب المستجدين للعام الجامعي 1442هـ، وذلك يوم الاثنين الماضي 12 محرم 1442هـ، بحضور الدكتور أسامة الفراج عميد كلية المجتمع ووكلاء الكلية ومشرف الفصل المشترك عبر منصة ZOOM.
في بداية اللقاء حثّ عميد الكلية الطلاب على الاستفادة من الإمكانات والتسهيلات الإلكترونية والحوافز التي توفرها الجامعة والكلية وعلى وجه الخصوص «نظام إدارة التعلم ومنصة التدريب الإلكتروني» بما يضمن لهم بيئة تعليمية وصحية عالية الجودة خصوصاً في ظل الظروف الحالية المصاحبة لجائحة «كوفيد - 19».
كما حثهم على بذل الجهد والاجتهاد ليكونوا خير من يمثل جامعتهم ووطنهم، وأوضح أن الجامعة قامت بتوفير البيئة التعليمية الإلكترونية المناسبة التي تهدف إلى تعزيز تحصيل الطالب المعرفي والمهاري والسلوكي. كذلك حثّ الطلاب على الاستفادة من الدورات التدريبية التي توفرها الكلية بصورة مجانية لطلابها من خلال وحدة التدريب والتوظيف المساندة، الأمر الذي يسهم في صقل مهاراتهم وسهولة انخراطهم في سوق العمل، وكذلك الاستفادة من الخدمات والمرافق التي وفرتها جامعة الملك سعود لهم عبر منصاتها الإلكترونية، كما أكد أهمية استفادة الطلاب من وحدة الإرشاد الأكاديمي وضرورة التواصل الإلكتروني مع المرشدين لأنّ ذلك يسهم في تقديم الإرشاد والتوجيه المناسب لهم.
من جانبه استعرض الدكتور صغير الصغير وكيل الكلية للشؤون الأكاديمية أبرز القضايا التي تواجه الطلاب خلال مسيرتهم الدراسية، ومنها الإجراءات النظامية المتعلقة بالحضور والحرمان والإرشاد الأكاديمي والدرجات. كما تطرق إلى تخصصات الكلية ومدى ارتباطها بسوق العمل، إضافةً إلى سبل التحصيل المعرفي والمهاري والسلوكي لتحقيق المستقبل الواعد لطلاب الكلية. كما أشار وكيل الكلية للشؤون التعليمية والأكاديمية في عرضه إلى محاور النجاح للطالب وخاصةً الانضباطية في حضور المحاضرات والمتابعة المستمرة ومهارات التعلم الذاتي، إضافةً إلى أهمية مشاركة الطالب الفاعلة في الأنشطة اللاصفية.
ثم عرض الدكتور أحمد العامري وكيل الكلية للتطوير والجودة أبرز ملامح رؤية ورسالة وأهداف الكلية، وحث الطلاب على التميز بالأنشطة العلمية والاجتماعية التي تقدمها الكلية؛ لما لها من أثر على شخصياتهم وتطوير مهاراتهم، وكذلك على سمعة الكلية ومكانتها بين أقرانها من كليات الجامعة والوطن، وكذلك على تميزها لخدمة المجتمع الذي ينتسبون إليه، وأكد حرص الكلية على تشجيع الطلاب واحتضان أفكارهم المنتجة ودعمها بالإمكانات المتاحة.
كما تطرق الأستاذ أديب الصبي المشرف على الفصل الأول المشترك إلى طبيعة هذا الفصل في الوقت الراهن في ضوء جائحة «كوفيد - 19» وطرق تقديمه بالمستوى المطلوب وبما يخدم متطلبات المرحلة الراهنة. كما حث طلاب الفصل المشترك على الاستفادة الكاملة من الخدمات التي تقدمها الكلية في سبيل بلورة الجوانب الأكاديمية والمهارية والسلوكية المرتبطة بهذا الفصل المشترك ومتطلبات اجتيازه بفاعلية وكفاءة.
وفي ختام اللقاء تمت إتاحة الفرصة للطلاب لطرح الأسئلة وتمت الإجابة عن تلك الأسئلة من قبل الدكتور صغير الصغير وكيل الكلية للشؤون الأكاديمية، وأديب الصبي المشرف على الفصل المشترك.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA