شركة ناشئة تطوّر «درون» ضخمة يمكنها إطلاق قمر صناعي

أعلنت شركة «Aevum» الفضائية الأميركية الناشئة، عن تطوير أول طائرة ضخمة في العالم من دون طيار «درون» يمكنها إطلاق قمر صناعي، حيث قالت إنها ستكون قادرة على حمل حمولة جديدة كل 180 دقيقة.

ونقلت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، عن الشركة قولها إن الطائرة من دون طيار الضخمة، التي يبلغ طولها 80 قدمًا، والتي تسمى «Ravn X» تتمتع بالاستقلالية الكاملة، ويمكن إعادة استخدامها بنسبة70٪، ويمكنها الإقلاع والهبوط على مدارج يصل طولها إلى ميل، موضحة أنها تعيد تصور الوصول إلى الفضاء تمامًا، من خلال التركيز على الاستقلالية والخدمات اللوجستية الأفضل.

ويمكن للطائرة من دون طيار أن تقلع من أي مدرج، للوصول إلى ارتفاع عالٍ، حيث تنشر مرحلة ثانية تتمثل في القدرة على أخذ حمولة صغيرة بقية الطريق إلى الفضاء.

وقالت الصحيفة، إنها بعد إطلاقها صاروخ المرحلة الثانية في مدار أرضي منخفض، تعود الطائرة من دون طيار مرة أخرى إلى مدرجها الأصلي، وتهبط ثم تقف في الحظيرة.

ومن المتوقع أن يكون الاستخدام الأول القوي لطائرة «Ravn X»، هو مهمة إطلاق القمر الصناعي الصغير التابع لقوة الفضاء الأميركية «ASLON-45»، في عام 2021، حيث تسمح هذه التقنية بإرسال الأقمار الصناعية إلى المدار من دون طيار، أو منصة إطلاق أو صاروخ ضخم، وهو ما تقول الشركة إنه يسهم في إبعاد الخطر عن حياة الإنسان.

المصدر: alqabas

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA