اتفاقية لتدوير مخلفات النخيل بمدينة الدرعية الصحية

وقعها محافظ الدرعية ورئيس الجامعة ورئيس «سابك»

وقع صاحب السمو الأمير أحمد بن عبدالله بن عبدالرحمن محافظ الدرعية رئيس برنامج مدينة الدرعية الصحية، ومعالي رئيس الجامعة الدكتور بدران العمر، والرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات الأساسية «سابك» يوسف البنيان، اتفاقية تعاون لإعادة تدوير مخلفات النخيل بمدينة الدرعية بمقر محافظة الدرعية.
وتهدف الاتفاقية إلى دراسة إعادة تدوير مخلفات النخيل وتحويلها إلى مادة ذات عائد للمزارعين لتحسين بيئة مدينة الدرعية الصحية بدلاً من قيام المزارع بحرقها أو نقلها إلى مدفن البلدية.
وهذا البرنامج عبارة عن مشروع تعاوني للاستفادة من بقايا أشجار النخيل في محافظة الدرعية لإيقاف ممارسة الحرق العشوائي المتبع لدى بعض المزارعين في مدينة الدرعية الصحية، حيث يُقدَّر عدد النخيل في محافظة الدرعية بأكثر من 200 ألف نخلة، وهذه المخلفات الزراعية في الغالب تحتوي على مكونات غذائية أو سمادية مناسبة يمكن الاستفادة منها في تغذية الحيوانات في المزارع.
وشملت الدراسة استعراض أهم الممارسات المحلية والعالمية المتبعة للتعامل الأمثل مع هذه المخلفات والاستفادة منها والتعامل معها بطريقة آمنة، من خلال تصميم خط إنتاج متنقل لتجهيز بودرة مخلفات النخيل وتصحيح محتواها من العناصر الغذائية لإنتاج «عليقة» متوازنة لتسهيل التداول وتقليل المفقود منها لدى المزارعين.
كما تشمل الاتفاقية إقامة ورش عمل للمزارعين لنشر ثقافة الاستخدام الأفضل لهذه البقايا ومنع الممارسات الخاطئة التي توثر سلبا على البيئة والصحة العامة؛ بما يتوافق مع معايير الصحة العالمية المطبقة في برنامج مدينة الدرعية الصحية، ويدعم هذا التعاون الوطني أحد المشاريع المعززة للاستدامة والتطوير والوعي البيئي، ويسهم في تحقيق أهداف «رؤية المملكة 2030».

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA