مذكرة تفاهم بين كرسي التغير المناخي وجمعية نبات اليسر والنباتات الصحراوية

 

نيابةً عن معالي رئيس الجامعة وقع وكيل الجامعة الدكتور عبدالله السلمان صباح الأحد الماضي مذكرة تفاهم بين كرسي التغير المناخي وتنمية البيئة والغطاء النباتي وجمعية اليسر والنباتات الصحراوية، مثلها في التوقيع سمو الأمير متعب بن فهد بن فيصل آل سعود رئيس مجلس إدارة الجمعية، بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور خالد الحميزي، وعميد البحث العلمي الدكتور محمد الوابل، وعميد كلية العلوم الدكتور زيد العثمان، ووكيل الكراسي البحثية الدكتور بدر الهجهوج، والمشرف على الكرسي الدكتورة أسماء الحقيل، فيما حضر من جانب الجمعية كلاً من الأستاذ محمد المحيسن، والدكتور ناصر الخليفة، واللواء متقاعد سعيد الحزنوي، والمهندس ماجد النغيمش، والمهندس جاسم الشمري.

وقد عبر سمو الأمير متعب بن فهد بن فيصل آل سعود رئيس مجلس إدارة الجمعية عن سعادته بلقاء وكلاء جامعة الملك سعود والحضور ، لدعم المشاركة المجتمعية بين الجامعة وجمعية اليسر والنباتات الصحراوية، وجمعية البيئة ومكافحة التصحر، وتوقيع مذكرة التفاهم والتعاون للشراكة الاستراتيجية بين الجانبين، للمساهمة في مبادرة السعودية الخضراء ومبادرة الشرق الأوسط الأخضر، وفقاً لرؤية المملكة والتوجيهات الكريمه من مولاي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد . حفظهم الله

فيما ذكر وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور خالد الحميزي أن هذه الاتفاقية تأتي انطلاقاً من اهتمام الجامعة بتوثيق أواصر التعاون البحثي المشترك بين مؤسسات المجتمع فيما يتعلق بالمحافظة على البيئة حتى تتظافر الجهود بما يخدم الوطن ويساهم في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة والتي أولت اهتماماً كبيراً بالبيئة.

من جهتها أوضحت المشرف على كرسي التغير المناخي وتنمية البيئة والغطاء النباتي الدكتورة أسماء الحقيل بأن هذه المذكرة أتت تفاعلاً ومواكبةً لمبادرة السعودية الخضراء والعمل البيئي وتهدف الى وضع اطار للتعاون في مجالات البحث العلمي والتوعية البيئية بين الكرسي والجمعية بما يخدم أهداف تنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر في المملكة.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA