د. آلاء الرويبعة: اعتماد برنامج «إدارة موارد التراث والإرشاد السياحي».. الأول على مستوى المملكة

 

 

كتب: عبدالله مسفر المنبهي

أكدت الدكتورة آلاء الرويبعة رئيسة قسم إدارة موارد التراث والإرشاد السياحي بكلية السياحة والآثار أنه تم اعتماد وتأسيس برنامج الماجستير في إدارة موارد التراث والإرشاد السياحي، التي سوف تكون الأولى من نوعها على مستوى الجامعات في المملكة العربية السعودية، جاء ذلك خلال لقائها مع فريق سناب صحيفة رسالة الجامعة عبر لقاء خاص.

وأضافت قائلة بأن جامعة الملك سعود تعد دائما رائدة في تأسيس الكليات المتخصصة في الدراسات السياحية والتراثية حيث تستمر ريادتها في هذا المجال، وبالنسبة للشراكات مع القطاعات الحكومية والخاصة فهي لها دور مهم حيث إن كليتنا تربطها بالوزارات والهيئات الحكومية والخاصة علاقة قوية جدا، مثل الهيئة الملكية للفنون التقليدية وأيضا هيئة التراث وهيئة المتاحف، فهم شركاؤنا في النجاح كذلك لدينا مذكرة تعاون بيننا وبين قسم الملك فيصل للدراسات والبحوث الإسلامية.

 وذكرت رئيسة القسم إن تمكين المرأة في العمل والوصول لأعلى المناصب يعد من المشاركة المجتمعية، وسوف يؤدي ذلك لتطبيق مبدأ تكافئ الفرص وأيضا إعطاء الثقة لنصف المجتمع لتحقيق التوازن والإنتاج، لذلك تعد المرأة السعودية كشريك إستراتيجي مهم في المنظومة التنموية الجديدة، وكان للمرأة على مر العصور دور تاريخي كبير حيث تعتبر عنصر فعال في الأدوار التاريخية، وحاليا نرى أن المرأة السعودية حاضرة في الكثير من القرارات في بعض المناصب القيادة وتحظى بدعم لا محدود في رؤية المملكة 2030.

وشرحت د. آلاء أن قسم إدارة موارد التراث والإرشاد السياحي يعتبر من أحد الأقسام الثلاثة لكلية السياحة والآثار حيث تم إنشاؤه عام 1426، فيعتبر أيضا أول قسم علمي أنشأ في المملكة العربية السعودية ليكون متخصصا في إدارة موارد التراث والإرشاد السياحي، حيث يمنح قسمنا بكالوريوس في أحد مساريه وهما مسار إدارة موارد التراث ومسار الإرشاد السياحي، وفي عام 1440 هجري تم افتتاح القسم النسائي للطالبات وهو أول قسم أكاديمي في المملكة يتيح للطالبات دراسة البكالوريوس في إدارة التراث والإرشاد السياحي.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA