«كيف نستفيد من التدريب التعاوني» في لقاء

كتبت: غادة آل عثمان

أكدت أستاذ الإعلام المساعد الدكتورة نوف الحزامي على أهمية استعداد الطالب الجامعي لمرحلة التدريب التعاوني، من خلال عدة أمور تناولتها من أهمها الحرص على إعداد سيرة ذاتية جيدة خلال المرحلة الجامعية للطالب، وتوثيق جميع الدورات والأنشطة مع أهمية تحديثها المستمر، بالإضافة إلى إعداد ملف إنجاز يحتوي على جميع الأعمال التي شارك بها الطالب خلال مرحلته الجامعية، مؤكدة على أهمية الملف لما فيه من نماذج لأعمال الطالب يمكن أن يقدمها للجهات التدريبية وتصبح نقطة قوة له.

جاء ذلك في اللقاء الذي نظمه نادي الإعلام بعنوان «كيف نستفيد من التدريب التعاوني» وقدمته الدكتورة نوف الحزامي عبر تطبيق ZOOM.

وشددت د. الحزامي على أهمية جمع المعلومات عن الجهة التدريبية من قبل الطالب، مبينة ذلك من خلال جمع أكبر قدر من المعلومات ومعرفة الهيكلة العامة عن الجهة، والبحث عنها عبر حساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي ومتابعة إنجازاتها.

وثم أوضحت أهمية انضباط الطالب والتزامه أثناء الفترة التدريبية، مشيرة إلى مدى أهمية الالتزام بالقوانين واللوائح العامة في المكان وتمثيل الجامعة خير تمثيل، من خلال الاحترام وطريقة التعامل مع الآخرين.

وذكرت د.الحزامي في الختام أهمية مبادرة الطالب قائلة « كن مبادرًا ولا تنتظر أن يقدم لك العمل بل ابحث عنه».

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA