نصار: المملكة بيئة تعليمية هادئة بعيدة عن القلق

 

 

 

 

 

حوار الطالب: عبدالله المبارك

 

في حوار مع الطالب السوري محمد نصار أشاد الطالب السوري بالجهود المشكورة من قبل حكومة خادم التعليم وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان حفظهم الله في دعم أبناء بلدان الدول الصديقة في ممارسة التعليم في المملكة العربية السعودية، مشيداً بقبول أعطاءه الفرصة في تكملة دراسته الجامعية لدى جامعة الملك سعود وقد قمنا بحوارنا هذا بالحديث معه حول عدة أمور سنطرق إليها على حدى.

 

ماهي قصة التحاقك بجامعة الملك سعود وانطباعك فور قدومك الى المملكة؟

 

أنا موجود في السعودية منذو العالم ٢٠١٤ مع اندلاع أحداث ٢٠١١ وفي ذلك الوقت عند وصولي للمملكة كان انطباعي محدود بسبب مغادرتي لبلادي وترك أهلي وقلقت كثيرا بسبب عدم إكمال دراستي ولكن في عام 2018 تقدمت بطلب التعليم وكان القبول ولله الحمد أنني مع مرور الوقت في مكان أمان وبيئة تعلمية هادئة بعيداً عن القلق.

 

ماهو التخصص الذي تدرسه وماهو طموحك في المستقبل؟

الكل يعلم أنه في المملكة العربية السعودية بلد العرب الثاني بإمكاني اختيار التخصص والعمل وأنا لست قلقاً على المستقبل تخصصي هو الهندسة وهذا التخصص كان بنصيحة من الوالد.

 

خلال فترة كورنا كيف كانت الأوضاع بالنسبة للطلبة الوافدين؟

 

الحال كان جيدا مع تطبيق الإجراءات الاحترازية وبالنسبة لي الفترة الأولى لم تكن مقلقة بسبب السماح للطالب بالمكوث في المنزل ولكن كان هنالك بعض القلق حيال تحويل الدراسة حضوريا

 

من وجهة هل توجد مشكلة تواجه الطلاب الوافدين في الجامعة؟

 

ربما المشكلة هي في الوصول للجامعة (يضحك) لم أواجه أي مشاكل في الجامعة حيال ذلك.

 

ماهو تأثير جائحة كورنا على تحصيلك العلمي؟

 

الأمر كان صعباً في فهم التدريب فنحن طلاب هندسة وعملنا لابد من أن يكون حسب اعتقادي بالجامعة.

 

صف لنا تعامل أعضاء هيئة التدريس معك كطالب؟

 

هنالك البعض كان جيداً والبعض ممتازاً ولكن بالعموم لا توجد عوائق

 

كيف ترا العلاقة بين الطلاب السعوديين والوافدين؟

 

علاقة عمل فقط لا أكثر ولم أكون علاقات هنا خارج الجامعة.

 

أساليب الدراسة في الجامعة هل كانت معقدة أم جيدة؟

 

جيدة جداً وواضحة ولكن واجهتني صعوبات بالبداية كوني لم أكن مدرك التخصص بشكل كامل.

 

رسالة توجهها لم ستكون؟

 

لأصدقائي في سوريا إنني مشتاق جدا.. وبإذن الله سأراكم يوماً ما.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA