د. المشرافي: «قسم التاريخ» يُدرس 427 طالب وطالبة في الدراسات العُليا والبكالوريوس

فيما واكب رؤية المملكة في تطوير البرامج وتحديث المقررات

 

 

كتب: نورالدين محمد

قال أستاذ التاريخ الحديث، ورئيس قسم التاريخ بجامعة الملك سعود الدكتور فارس المشرافي أن القسم يقدم رسالة تعليم معرفي بحثي متميز في الدراسات التاريخية التي تركز على تنمية المهارات النقدية والتحليلية في بيئة تعليمية محفزة لإعداد كوادر مؤهلة تلبي احتياجات سوق العمل.

وأوضح رئيس قسم التاريخ بجامعة الملك سعود أن القسم يضم 132 طالب و145 طالبة في برنامج البكالوريوس، وهو برنامج واحد للبكالوريوس يدرس فيه التاريخ القديم والتاريخ الوسيط والتاريخ الحديث والمعاصر أيضاً في الدراسات العليا يشتمل على التخصصات في التاريخ القديم وتخصصات في التاريخ الإسلامي والوسيط وتخصصات في التاريخ الحديث والمعاصر.

وأضاف أستاذ التاريخ الحديث بالجامعة أن 150 طالب وطالبة مُسجلين في الدراسات العليا في برنامج الماجستير والدكتوراة وأصبح القسم يضم برنامج التاريخ الوطني للماجستير.

وأشار الدكتور المشرافي إلى أن قسم التاريخ يعتبر من الأقسام الأولى التي تأسست في جامعة الملك سعود في عام 1957م بحيث يقوم القسم بدراسة التاريخ عبر العصور سواء كان التاريخ القديم والتاريخ الوسيط الإسلامي والحديث والمعاصر.

وقال إن القسم يقدم لطلابه وطالباته في جميع المستويات المهارات اللازمة للمعرفة والبحث التاريخي، حيث من خلال هذه البرامج يكتسب الدارسين والدارسات مهارات التفكير النقدي والتحليلي التي تساعدهم على فهم الماضي وفهم تشكيل الحاضر واستشراف المستقبل.

وأكد أن لدى قسم التاريخ أهداف يسعى لتحقيقها من ضمنها دراسة التاريخ الإنساني الذي يقوم باستيعاب الماضي وفهم الحاضر وتعميق الوعي الوطني من خلال دراسة التاريخ السياسي والحضاري للجزيرة العربية وتاريخ المملكة العربية السعودية، منوهاً بان قسم التاريخ يهدف إلى تأصيل الهوية الإسلامية من خلال دراسة التاريخ الإسلامي والعربي وتدريب الطلاب والطالبات على أُسس منهجية حديثة في البحث التاريخي والدراسة التاريخية.

وأكد المشرافي بأن برامج القسم تحتوي على التاريخ القديم الذي يركز على تاريخ الجزيرة العربية القديم، تاريخ الشرق الأدنى والأقصى القديم وتاريخ اليونان والرومان، والتاريخ الإسلامي الوسيط والذي يسلط الضوء على الفترة ما بين ظهور الإسلام حتى قيام الدولة العثمانية في القرن السادس عشر الميلادي، بالإضافة إلى التاريخ الحديث والذي يهتم بالتاريخ الوطني والتاريخ العربي الحديث والمعاصر والتاريخ العثماني والتاريخ الأوربي والأمريكي.

مشيراً إلى أن قسم التاريخ يضم كوكبة من الأساتذة المتميزين والمتخصصين في الحقب التاريخية المختلفة، فاز العديد منهم بجوائز وطنية وعربية في مجال مهنة التدريس، وشارك، ولا يزال العديد منهم في الكثير من الندوات والمؤتمرات والمحاضرات داخل الجامعة وخارجها.

مختتماً حديثه: بمواكبه قسم التاريخ والاستفادة من النقلة النوعية التي أحدثتها رؤية المملكة 2030 لتطوير برامجه وتحديث وابتكار مقررات تخصصية من داخل القسم، ومقررات مساعدة ومهنية من أقسام أخرى وخصوصا ما يتعلق بالوسائل الإعلامية المعاصرة كالأفلام الوثائقية والدراما والسينما التاريخية وما يتعلق كذلك بالتكنولوجيا الرقمية، لأن جميعها تمكن طلاب وطالبات القسم في تطوير مهارتهم البحثية الأكاديمية وتساعدهم كذلك على تلبية احتياجات سوق العمل.

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA