دراسة حديثة: القهوة لها تأثير إيجابي على الكلى

 

 

 

 

كشفت نتائج دراسة حديثة نُشرت في مجلة «تقارير الكلى الدولية» أن فنجاناً واحداً على الأقل يومياً كفيل بخفض خطر الإصابة بالفشل الكلوي الحاد.

وأشارت الدراسة أن أولئك الذين يشربون أي كمية من القهوة كل يوم لديهم خطر أقل بنسبة 15% للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، مع أكبر انخفاض لوحظ في المجموعة التي شربت كوبين إلى ثلاثة أكواب في اليوم (مخاطر أقل بنسبة 22% - 23%).

ويقول مدير قسم أمراض الكلى وأستاذ الطب في كلية الطب بجامعة جونز هوبكنز: «نعلم بالفعل أن شرب القهوة على أساس منتظم قد ارتبط بالوقاية من الأمراض المزمنة والتنكسية بما في ذلك مرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الكبد، ويمكننا الآن إضافة انخفاض محتمل في مخاطر القصور الكلوي الحاد إلى القائمة المتزايدة من الفوائد الصحية للكافيين».

وأوضحت مؤسسة الكلى الوطنية ، أن الفشل الكلوي الحاد هو «حالة مفاجئة من الفشل الكلوي أو تلف الكلى الذي يحدث في غضون ساعات قليلة أو بضعة أيام». ويؤدي هذا إلى تراكم الفضلات في الدم، ما يجعل من الصعب على الكلى الحفاظ على التوازن الصحيح للسوائل في الجسم.

وتختلف أعراض القصور الكلوي الحاد تبعا للسبب وقد تشمل: خروج كمية قليلة جداً من البول من الجسم، تورم في الساقين والكاحلين وحول العينين، إعياء وضيق في التنفس، ارتباك، غثيان، ألم صدر. وفي الحالات الشديدة، نوبات صرع أو غيبوبة، ويظهر هذا الاضطراب بشكل أكثر شيوعاً في المرضى المقيمين في المستشفى الذين تتأثر الكلى لديهم بالإجهاد والمضاعفات الطبية والجراحية.

 

 

0
قم بتقييم هذا المحتوى

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA