اﻷخيرة

مذكرة تفاهم بين الجامعة والمنظمة العربية للهلال الأحمر

تم توقيع مذكرة تفاهم بين جامعة الملك سعود والأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، برعاية وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الدكتور محمد صالح النمي، وبحضور الدكتور تركي بن بكر آل بكر، عميد كلية الأمير سلطان بن عبدالعزيز للخدمات الطبية الطارئة، والدكتور عبدالمجيد محمد المبرد وكيل الكلية للتطوير والجودة، ومن جانب المنظمة كل من الدكتور صالح التويجري الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، والدكتور عبدالرحمن الهزاع مستشار الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، والأستاذ إبراهيم العثمان مستشار الأمين العام للشؤون الإنساني

نودّع العام الدراسي ونتفاءل بالقادم

على مدى عام دراسي كامل، حاولنا في صحيفة «رسالة الجامعة» أن نقدم الأفضل لقرائنا الأعزاء، رغم ظروف جائحة كورونا، التي من تأثيراتها انخفاض نسبة الأنشطة والفعاليات الحضورية التي كانت تزخر بها الجامعة وتمتلئ بها صفحات الرسالة.

«أفكر» يناقش «المدخل القائم على الممارسة في التعليم»

نظم مركز التميز البحثي في تطوير تعليم العلوم والرياضيات «أفكر» حلقته الثانية بعد المائتين ضمن سلسلة حلقات النقاش التي يعقدها المركز أسبوعياً بعنوان «المدخل القائم على الممارسة في التعليم» من إعداد وتقديم الأستاذة زهرة عبد الرب المصعبي مرشحة الدكتوراه في قسم المناهج وطرق التدريس بكلية التربية جامعة الملك سعود، محاضر بكلية التربية بجامعة نجران.
استفتحت الحلقة بمقدمة عن المدخل القائم على الممارسة في تعليم العلوم، والممارسات العلمية والهندسية، وأدوار المعلم والطالب في المدخل القائم على الممارسة، وتم عرض بعض الأمثلة التوضيحية في تعليم العلوم التي تقوم على هذا المدخل.

اختتام سلسلة دورات تثقيفية بكلية الرياضة

إيماناً بدورها في تنمية القدرات البشرية والمساهمة في بناء المجتمع الحيوي؛ نظمت كلية علوم الرياضة والنشاط البدني وبالتعاون مع مستشفى الأمير فيصل بن فهد للطب الرياضي ورابطة رواد الرياضة العربية؛ السلسلة الرابعة من دوراتها التثقيفية في مجال علوم الرياضة، واشتملت على دورتين، الأولى بعنوان «التحفيز الكهربائي للعضلات في النظرية والتطبيق» للدكتور عبدالعزيز الدايل أستاذ فسيولوجيا الجهد البدني المساعد، والثانية بعنوان «الثقافة الصحية وتأثيرها على مستوى الأداء الرياضي» للدكتور يوسف سلمان أستاذ علوم الحركة والصحة الرياضية، عبر تقنية الويبنر.

 

«ترشيد» تتسلم مشروع كفاءة استهلاك الطاقة في الطبية

تسلمت الشركة الوطنية لخدمات كفاءة الطاقة «ترشيد» ثاني مشاريع كفاءة استهلاك الطاقة التي نفذتها شركة «إنجي» الفرنسية المتخصصة في حلول الخدمات والطاقة منخفضة الانبعاثات الكربونية، وذلك بعد عام من إرساء عقد المشروع، حيث استكملت «إنجي» في أعقاب عملية تدقيق تفصيلية للمنشآت، تنفيذ 11 إجراءً لتوفير الطاقة لتخفيض معدلات الاستهلاك وضمان كفاءة الطاقة في المدينة الطبية بجامعة الملك سعود في الرياض بنسبة تفوق 31%، أي ما يُعادل 43 جيجاواط ساعة سنوياً، لمدة عشرة أعوام.
وكانت «ترشيد» قد منحت عقد هذا المشروع لشركة «إنجي» في ديسمبر 2019، والذي تم تسليمه رسمياً في ديسمبر العام الماضي.

صدور العدد الثاني من مجلة «جسور»

صدر عن وكالة كلية العلوم للتطوير والجودة العدد الثاني من مجلة «جسور»، وهي إحدى مبادرات كلية العلوم لمد جسور التواصل والمودة والمحبة بينها وبين خريجيها.
احتوى العدد عدة ملفات مهمة أبرزها ذكريات دفعة 1393هـ: تجربتي بعد التخرج، ولقاء مع معالي الدكتور عبدالعزيز خوجة وزير الإعلام السابق وخريج كلية العلوم، وحوار مع المشرف العام على مركز الخريجين د. أنس الشعلان.

رئيس الجامعة: الوعي الفكري أولوية مهمة وقضية رئيسية

أكد معالي رئيس الجامعة الدكتور بدران العمر على أهمية نشر الوعي الفكري والتوعية الفكرية، باعتبارها أولوية مهمة، وقضية رئيسة من القضايا التي تهتم بها الجامعة على كافة الصعد.
جاء ذلك خلال اجتماع عقده معاليه يوم الاثنين الماضي مع اللجنة الإشرافية على وحدة الوعي الفكري في الجامعة.
وكانت وزارة التعليم قد أوضحت مؤخراً، القواعد المنظمة لوحدات التوعية الفكرية في إدارات التعليم والجامعات، وأعلنت إنشاء وحدات للتوعية الفكرية في جميع إدارات التعليم والجامعات؛ وفقًا للنموذج التشغيلي المعتمد، بما يعزز من قيم المواطنة والاعتدال والوسطية، والتصدي لجميع أفكار التطرف والانحلال.

«طلابي التربية الخاصة» يختتم أنشطته

اختتم المجلس الطلابي لقسم التربية الخاصة الأنشطة والفعاليات التي نظمها خلال العام الدراسي 1442هـ، والتي استهدفت تطوير مهارات الطلاب والباحثين في مرحلة الدراسات العليا، وتمحورت حول تنمية المهارات في المجالات الأكاديمية وتجويد الكتابة العلمية، وتطوير مهارات البحث العلمي، وهدفت لرفع مستوى طلاب وطالبات الدراسات العليا وقدراتهم، ودفعهم نحو التميز والإبداع.