دراسات

التحدث مع النفس دليل ذكاء وتركيز

هل صادف أن وجدت نفسك في الشارع “تتمتم متحدثاً مع نفسك”، أو لاحظت أن الناس ينظرون إليك نظرة غريبة لسماعك تتكلم وحدك؟ هل احمرت وجنتاك خجلاً لملاحظة أنك تتحدث بصوت مرتفع وحدك؟!
إن مررت بكل أو أي من تلك الحوادث فلا تبتئس، بل عليك أن تفرح فربما كنت عبقرياً!
فقد أثبتت بعض الدراسات العلمية أن التحدث بصوت عال نسبياً مع نفسك، يسرع قدرتك على فهم الأمور واستيعابها، كما يحفز الذاكرة البعيدة المدى، ويجعلك تتعلم بطريقة أسرع وأكثر فاعلية.

57٪ من ثانويات المملكة لا يوجد لها صفحات على «فيس بوك»

أثبتت دراسة علمية حديثة تأثر أكثر من 78٪ من طلاب وطالبات الثانوية بالمملكة العربية السعودية تأثراً سلبياً في تحصيلهم الدراسي جراء استخدامهم موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، وأن ما نسبته 67٪ من الطلبة السعوديين لا يستخدمون الفيس بوك لأغراض تتعلق بالدراسة.
وأظهرت الدراسة التي قدمها الباحث السعودي مساعد بن حمدان الشراري، طالب الدراسات العليا في كلية الإعلام قسم الصحافة في جامع، اليرموك الأردنية، أن أكبر دافع يقود طلبة الثانوية بالمملكة لاستخدام الفيس بوك هو قضاء وقت الفراغ والتسلية والتواصل مع الأصدقاء.

الأطفال يميلون إلى العناد مع الأم أكثر من الأب

يعاني الكثير من أولياء الأمور من عناد أطفالهم وتصميمهم على رأيهم لتلبية رغباتهم، وعناد الأب أو الأم بممارسة السلوك المناقض لما يطلبونه منهم حتى مع تهديدهم بالعقاب والحرمان.. فلماذا يتبع الأطفال هذا السلوك ويتحملون كلّ ما يترتب عليه من نتائج سلبية؟ وما الوسائل الأفضل للتعامل مع هؤلاء الأطفال واكتساب طاعتهم؟
إن العناد ظاهرة نفسية يتبعها الطفل لتحقيق حاجة معينة قد تمثل هدفاً ظاهرياً أو غير معلن، لذلك فإنّ البحث عن أسباب هذا السلوك وعن الغاية التي يهدف الطفل لتحقيقها جراء اتباعه له هو أمر مهم لعلاجه.

أبرز أسباب العزوف عن «الإدارة المدرسية»

هناك نظرة عامة لدى المعلمين وأعضاء السلك التربوي تعطي انطباعا بعدم رغبتهم بل وعزوفهم عن العمل في مجال الإدارة المدرسية، رغم أهمية دور الإدارة المدرسية وتميزه ومحوريته التي تكفي لجذب كثيرين للتطلع إلى العمل بها، لكن الواقع يكشف أن أعدادا كبيرة من مديري المدارس «يتسربون» من العمل الإداري، وأن أعدادا أكبر من المعلمين عازفون عن ذلك العمل.

أفضل وقت لاكتساب فيتامين «د» من أشعة الشمس

أكدت دراسة سعودية أجريت بالتعاون مع جامعة بوسطن الأمريكية أن الإنتاج الذاتي لفيتامين «د» من الجلد بعد التعرض لأشعة الشمس المباشرة خلال فصل الصيف يبدأ تدريجياً من الساعة الثامنة والنصف صباحاً ويصل لذروته عند الساعة 11:30 ثم يقل الانتاج تدريجياً ويتلاشى قرابة الرابعة عصراً، وتمثل أفضل فترة ما بين 9:30 الى 11 صباحاً.
وهناك فترة مابين 12 إلى 3 ظهراً يتكون خلالها في الجلد كمية مناسبة وكافية لاحتياج الجسم من فيتامين «د»، ولكن لشدة الحرارة خلال هذه الفترة ووجود دراسة أخرى وجدت تغيرات في كروموسومات خلايا الجلد فلا ينصح بالتعرض للشمس خلال هذه الفترة.

65% من وظائف المستقبل غير موجودة حالياً

أوضحت دراسة عرضت ضمن جلسات منتدى الرياض الاقتصادي، شارك فيها معالي وزير التعليم د. حمد آل الشيخ تحت عنوان «وظائف المستقبل»، أن 65 في المائة من وظائف المستقبل غير موجودة الآن، وأن 41 في المائة من الوظائف في السعودية مهددة بالاستبدال، كما عرضت الدراسة التي قدمها د. عبدالله الشدادي، تطورات نسبة انخفاض البطالة خلال السنوات الأربع الأخيرة لتصل إلى 12 في المائة عام 2019 بعد أن كانت 12.8 في المائة عام 2017.

نمو الطفل في أحضان الطبيعة يرفع معدل ذكائه

أظهرت نتائج دراسة أجرتها جامعة هاسلت البلجيكية أن الأطفال الذين يترعرعون وسط الطبيعة أكثر ذكاء من نظرائهم الذي ينشؤون في الأماكن الأقل خضرة، إذ تلعب الطبيعة دوراً هاماً في رفع مستوى ذكاء الطفل وتقلل من السلوكيات غير الطبيعية أو التي يصعب التعامل معها.
وأظهرت نتائج الدراسة التي أجرتها جامعة هاسلت ببلجيكا على أكثر من 600 طفل تتراوح أعمارهم بين 10 - 15 عاماً أن زيادة الخضرة في الحي الذي يقيمون فيه بنسبة 3 في المائة، أدت إلى رفع درجة معدل الذكاء لديهم بواقع 2.6 نقطة.